مولودية الجزائر

الوضع على حافة الانفجار في بيت العميد ورأس كازوني على المحك

الوضع على حافة الانفجار في بيت العميد ورأس كازوني على المحك

حسم التعادل الإيجابي (2-2) نتيجة لقاء الداربي العاصمي، بين مولودية الجزائر وشباب بلوزداد، الذي جرى اول امس في اطار الجولة الـ 12 من البطولة، وسجل أهداف المباراة كل من فريد شعالضد مرماه (35)، وأمير سعيود (80)، لصالح شباب بلوزداد، فيما قلص زكريا خالي النتيجة للمولودية بهدف ضد مرماه أيضا (79)، وهشام نقاش (92) للمولودية، وتزايدت الضغوط بشكل كبير على الفرنسي بيرنارد كازوني مدرب مولودية الجزائر، بعد سقوط الفريق في فخ التعادل أمام شباب بلوزداد وتضييع فرصة اعتلاء الصدارة، وتراجع أداء مولودية الجزائر في الأسابيع الأخيرة، حيث خسر مباراتين في البطولة، الأولى أمام شبيبة القبائل على أرضه بثلاثية نظيفة، ثم أمام جمعية الشلف 1- 2، قبل أن يتعادل اول امس مع بلوزداد، وظل الفريق في المركز الثاني برصيد 24 نقطة متخلفا بنقطة واحدة عن شباب بلوزداد المتصدر، وانتقدت جماهير المولودية أداء اللاعبين أمام بلوزداد، كما عبرت عن غضبها من خيارات المدرب كازوني، التي كانت سببا في النتائج السلبية المسجلة للفريق في الفترة الأخيرة حسب آراءهم، وذكرت بعض المصادر بأن إدارة مولودية الجزائر قد أصيبت بحالة إحباط شديدة من المستوى الذي بات يقدمه الفريق، ويتوقع ان تكون الأيام المقبلة مليئة بالأحداث في بيت مولودية الجزائر، رغم صعوبة التخلص من كازوني لارتباطه بعقد يمتد حتى جوان 2021، ومن المنتظر أن يعقد مجلس إدارة نادي مولودية الجزائر، بقيادة المدير الرياضي، فؤاد صخري، اجتماعا طارئا مع المدرب بيرنارد كازوني، من أجل تشخيص أزمة النتائج التي يمر بها الفريق في البطولة، ودعت إدارة المولودية كازوني للجلوس على طاولة المفاوضات، من أجل الاستماع إليه والوقوف على الأسباب الحقيقية التي كانت وراء ظهور الفريق بهذا المستوى الهزيل، قبل البث في مستقبله على رأس الجهاز الفني، وأصبح كازوني مهددا بفسخ عقده مع المولودية، خصوصا أن علاقته مع إدارة النادي تدهورت كثيرا في الفترة الماضية، عقب تصريحاته قبل مباراة أهلي البرج، حيث انتقد بشدة الإدارة بسبب غياب الإمكانيات والحوافز التي تجعل فريقه قادرا على لعب الأدوار الأولى هذا الموسم.

 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع