من خلال صورة نشرها عبر حسابه الخاص على موقع "أنستغرام"

ريان شرقي يلمح إلى اختياره تمثيل الديكة مستقبلا

ريان شرقي يلمح إلى اختياره تمثيل الديكة مستقبلا

يواصل صاحب الأصول الجزائرية ريان شرقي، المحترف في نادي ليون، صنع الحدث وسط جماهير الكرة والإعلام الفرنسي بفضل موهبته الكبيرة التي سمحت له بالمشاركة مع الفريق الأول لناديه رغم صغر سنه.ولم يفصل ريان شرقي لحد اللحظة في مستقبله الدولي، بين تمثيل منتخب "محاربي الصحراء" أو الاستمرار مع منتخب "الديوك" الذي يُمثله حالياً عبر فئاته السنية، رغم أن المؤشرات توحي بأن عمل الاتحاد الجزائري لكرة القدم للظفر بهذه الموهبة سيكون صعباً وشاقاً جداً.ويبدو أن اللاعب البالغ من العمر 16 عاماً، لمح بدوره إلى مستقبله الدولي عبر حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، وهذا بتفاعله مع إحدى الصور الخاصة بمباراة فريقه ليون، يوم الأحد الفارط، ضد باريس سان جيرمان.وكانت البداية من خلال صورة من المباراة التي نشرها الحساب الرسمي للدوري الفرنسي على موقع التواصل "تويتر"، وتجمع ريان شرقي رفقة نجم منتخب "الديوك" كيليان مبابي، ومكتوب عليها "مستقبل كرة القدم الفرنسية"، وهي الصورة التي نشرها مبابي كذلك عبر حسابه.وقام ريان شرقي بدوره بمشاركة تفاعل كيليان مبابي مع تلك الصورة، وهو ربما ما يؤكد طموح هذا اللاعب الشاب بتشكيل ثنائي هجومي ناري مستقبلي لمنتخب فرنسا، خاصة مع صغر سن مبابي وتوقع أن يكون النجم رقم واحد في ساحة كرة القدم العالمية مستقبلاً، خاصة مع اعتزال الأسطورتين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو. ودائماً ما واجه اتحاد الكرة الجزائري صعوبات كبيرة في الظفر بلاعبي أكاديمية نادي ليون، مثلما حدث في وقت سابق مع كريم بنزيمة ونبيل فقير، وما هو يحدث كذلك مع لاعب الوسط الشاب حسام عوار والمهاجم أمين غويري، وذلك بسبب رئيس الفريق جون ميشال أولاس الذي يبقى هدفه الدائم إرسال نجومه لمنتخبات فرنسا من أجل الاستفادة مالياً وتسويقهم لأندية أكبر مستقبلاً.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع