دعاهم الى اغتنام الفرصة للتحضير للاستحقاقات المقبلة

وزير الشباب والرياضة سيد علي خالدي يوجه رسالة للرياضيين الجزائريين

وزير الشباب والرياضة سيد علي خالدي يوجه رسالة للرياضيين الجزائريين

دعا سيد علي خالدي، وزير الشباب والرياضة أول أمس الخميس، رياضيي الجزائر إلى اغتنام فرصة تأجيل أولمبياد طوكيو، وكذلك دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط من اجل لتحضير الأمثل للمنافسات الدولية القادمة، وقال خالدي في فيديو، نشره عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "أطلب من كافة رياضيينا التحلي بالصبر وعدم اليأس، وأؤكد لهم أنني أتقاسم معهم شعورهم، إثر تأجيل الألعاب الأولمبية بطوكيو، وتعليق المنافسات الوطنية"، وأضاف: "الأمر خارج عن نطاق الجميع، الدولة ستقف إلى جانبكم بكل إمكانياتها المادية والبشرية، وقد نسقنا مع الاتحادات لإعادة هيكلة برامج التحضير والمعسكرات"، وأتم بقوله: "لا يسعنا في هذا الظرف العصيب، الذي تمر به بلادنا وسائر دول العالم، إلا تغليب روح التضامن والالتزام بالطرق الوقائية اللازمة، وبإذن المولى سننتصر على هذا الفيروس، حتى نرفع الراية الوطنية عاليا في كافة المنافسات الرياضية"، هذا وقد أعلنت وزارة الشباب والرياضة الجزائرية نهاية الأسبوع الماضي عن تمديد تعليق كافة النشاطات الرياضية في الجزائر، إلى يوم 19 أفريا المقبل بسبب استمرار انتشار فيروس كورونا المستجد، وقالت الوزارة في بيان صحفي: "تعلم وزارة الشباب والرياضة بأن كل التدابير الوقائية المتخذة، يوم الاثنين 16 مارس 2020، بسبب انتشار وباء كورونا كوفيد 19 تبقى سارية المفعول إلى غاية 19 أفريل 2020"، وشمل قرار تجميد النشاط الرياضي، كافة الدوريات المحلية، ومسابقات الكؤوس، إضافة إلى غلق المنشآت الرياضية، وكذا إلغاء المعسكرات التحضيرية للمنتخبات الوطنية في الخارج، كما أكدت الهيئة تأجيل كل الجمعيات العمومية، وتعليق كافة التنقلات والتبادلات بين دور الشباب، إضافة إلى الفعاليات المنظمة في الهواء الطلق

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع