لجنة تأمين المواقع الحساسة للدولة تتكفل بحماية بكالوريا جوان القادم !!

لجنة تأمين المواقع الحساسة للدولة تتكفل بحماية بكالوريا جوان القادم !!

 

أجهزة التشويش لن تكون متوفرة بكافة مراكز الامتحانات
تقديم اختبارات الفصل الثالث لم تكن عشوائية وكانت عبر تراخيص من الوزارة
المناصب الاحتياطية خزان لن تستغني بن غبريط عنها بسهولة
 
 
قال مولود بولسان مدير الدراسات بوزارة التربية الوطنية، أنه تم تأمين كافة مراكز طبع وحفظ المواضيع المتعلقة بامتحان البكالوريا لهذه السنة، مشيرا إلى أن أجهزة التشويش لن تكون متوفرة بكافة المراكز غير أنها ستكون مؤمنة كليا من قبل مصالح الأمن، وأوضح أن مراكز طبع وحفظ المواضيع المتعلقة بامتحانات البكالوريا لهذا العام مؤمنة ومحصنة كليا، وأن كل التحضيرات البيداغوجية واللوجستية ضبطت لإنجاح هذه الامتحانات المصيرية في المسار التربوي للتلاميذ، مفيدا بأنه تم تأمين مراكز الطبع تحت إشراف لجنة  قطاعية مشتركة تضم الداخلية والدفاع الوطني وقطاعات أخرى، وهي لجنة مختصة في تأمين المواقع الحساسة للدولة، كما تم وضع مجموعة كبيرة من مراكز الإجراء تحت المراقبة، من خلال تنصيب كاميرات على مستوى أمانة المراكز التي تعد مركز الحركة لوثائق الامتحانات، أما بخصوص أجهزة التشويش فقد أبرز المتحدث ذاته أنها لن تكون متوفرة في كل المراكز، إلا أنه طمئن بأن كل الترتيبات الخاصة بتأمين مراكز الإجراء مؤمنة تماما وقد كانت محل زيارة اللجنة الأمنية الولائية.
 
استنجدت وزيرة التربية نورية بن غبريط بلجنة تامين المواقع الحساسة للدولة لتأمين باك 2017، في محاولة منها لرفع من حدة التدابير الاحترازية لمنع أي تشويش وتجاوزات على هذا الامتحان المصيري ووقف كل الأطراف التي تعمل وتخطط لضرب استقرار المنظومة التربوية في الصميم.
 ووفق المعلومات الصادرة عن مدير الدراسات بوزارة التربية الوطنية مولود بولسان وفي تصريح لبرنامج ضيف الصباح للقناة الأولى أمس فأن ما شهده القطاع الموسم الفارط من تسريب لمواضيع امتحانات البكالوريا جعل وزارة التربية أكثر من أجل تأمينها على كل المستويات والبداية كانت بتأمين مراكز الطبع تحت إشراف لجنة قطاعية مشتركة تضم الداخلية والدفاع الوطني وقطاعات أخرى وهي لجنة مختصة في تأمين المواقع الحساسة للدولة.
وأكد مدير الدراسات بوزارة التربية الوطنية " أن مراكز طبع وحفظ المواضيع المتعلقة بامتحانات البكالوريا لهذا العام مؤمنة ومحصنة كليا وأن كل التحضيرات البيداغوجية واللوجستية ضبطت لإنجاح هذه الامتحانات المصيرية في المسار التربوي للتلاميذ، وبالنسبة لتأمين مراكز حفظ المواضيع المتمثلة في 50مديرية تربية و16 مركز متقدم، فأكد ذات المسؤول " فهي مؤمنة ومجهزة بكاميرات مع وضع مجموعة كبيرة من مراكز الإجراء تحت المراقبة من خلال تنصيب كاميرات على مستوى أمانة المراكز التي تعد مركز الحركة لوثائق الامتحانات.
 
تقديم اختبارات الفصل الثالث لم تكن عشوائية وكانت عبر تراخيص من الوزارة
 
وبخصوص أجهزة التشويش فقد أبرز المتحدث أنها لن تكون متوفرة في كل المراكز إلا أنه طمئن بأن  كل الترتيبات الخاصة بتأمين مراكز الاجراء مؤمنة تماما وقد كانت محل زيارة اللجنة الأمنية الولائية، متطرقا في المقابل الى ملف تقديم امتحانات الفصل الثالث ومدى استكمال البرنامج وأسابيع العام الدراسي،  حيث اكد ممثل وزارة التربية " أن زيارات ميدانية قام بها مفتشون  للمؤسسات التربوية بينت  أن البرامج التعليمية قد تم تنفيذها بالشكل الكامل و شارفت على الاستكمال  وذلك للهدوء و الاستقرار الذي ميز هذا الموسم ما وفر الجو الملائم للعمل بعيدا عن أي اضطرابات".
واكد " بخصوص إقدام بعض مدراء المؤسسات التربوية على تقديم تواريخ امتحانات الفصل الثالث التي أقرتها الوزارة في ال28 ماي الجاري " أن رزنامة الامتحانات هدفها الاستغلال الأمثل للسنة الدراسية و إعطاء الوقت الكافي لتنفيذ البرنامج" واوضح " أن بعض الولايات  توجهت بطلبات إلى الوزارة من أجل  إدخال تعديلات طفيفة على موعد الاختبارات لعدة اعتبارات منها ارتفاع درجات الحرارة في الجنوب ",
وشدد مدير الدراسات بوزارة التربية الوطنية "ّانه اشترط المتدخل للحصول على الموافقة استكمال البرنامج الدراسي واستغلال الوقت الذي يعقب الاختبارات في النشاطات اللاصفية تحضيرا لاحتفالات نهاية السنة محملا المدراء الذين أقدموا على تعديل مواعيد الرزنامة من محض إرادتهم بتحمل مسؤولياتهم قائلا " هناك هيئة تفتيش تراقب المؤسسات التربوية للوقوف على مدى تنفيذ رزنامة الإختبارات".
 
المناصب الاحتياطية خزان لن تستغني بن غبريط عنها بسهولة
 
وتطرق المتحدث في المقابل الى الكتب المدرسية الجديدة  الخاصة بالتحوير البيداغوجي اين قال " انها  تخضع حاليا للتقييم قبل توزيعها جويلية القادم موضحا ان المناهج المحينة في إطار التحوير البيداغوجي ستتواصل  العام القادم  بطبع الكتب المدرسية  الجديدة الخاصة بمستويات الثالثة و الرابعة  ابتدائي ومستويات الثانية و الثالثة متوسط وقد تم في هذا الإطار حسب ممثل الوزارة الوصية  تأليف هذه الكتب .
وشدد" انه فيما يخص كتب الخامسة ابتدائي والرابعة متوسط و المستويات الثلاثة للطور الثانوي غير المعنية بالتحوير الموسم القادم فقد طبعت ووزعت خلال شهري فيفري و مارس الفارطين  على المؤسسات التربوية  ".
وطمان في المقابل ذات المسؤول  الاساتذة الناجحين في مسابقة 2016 ان القوائم الاحتياطية سارية المفعول إلى غاية ال31 ديسمبر القادم وبعد ان اكد ان القوائم الاحتياطية خزان القطاع وهي سارية المفعول الى غاية ال31 ديسمبر القادم يقول مولود بولسان الذي أوضح بأنه تم  استدعاء الناجحين حسب الترتيب الاستحقاقي واحتياجات كل ولاية ليستفيدوا من تكوين وتأهيل لمستواهم  قبل الدخول المدرسي القادم، وهذا بعد ان تطرق بالى مسابقة جوان  القادم للتوظيف الموجهة للتأطير البيداغوجي و التي ستكون مفتوحة لأكثر من 10ألاف منصب في الطورين المتوسط و الثانوي  بالإضافة الى  أزيد 4ألاف منصب مخصص للتأطير الإداري.
 
عثماني مريم
 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha