بن غبريط تقرر توفير الإيواء للأساتذة الموجهين للعمل خارج ولاياتهم

بن غبريط تقرر توفير الإيواء للأساتذة الموجهين للعمل خارج ولاياتهم

الاحتياطيون يخرجون للشارع بداية من الثلاثاء القادم

 

استجابت وزيرة التربية نورية بن غبريط لبعض مطالب الشركاء الاجتماعيين حول توفير ايواء عاجل للأساتذة القادمين من ولايات اخرى لسد العجز في لأساتذة، وهذا من خلال ارسالية ابرقتها الى مديرات التربية اكدت فيها على ايجاد اماكن الايواء خاصة الاساتذة الاحتياطيين الذين قرروا الانتفاضة ضد تعسفات المسؤولين المحليين والتجاوزات الحاصلة في منح الايواء.

وعمدت المسؤولة الاولى لقطاع التربية نورية بن غبريط على التأكيد لمختلف مدراء التربية على اهمية انصاف   الاساتذة الذين تم استدعاؤهم لسد المناصب الشاغرة في المؤسسات التربوية الخارجة عن ولاياتهم فانه سيتم التكفل بهم عبر ضمان ايواء الاساتذة الاحتياطيين بمجرد ايداعهم الملفات، في اقامة مؤقتة.

وتحسبا لإنهاء مشكل عدم وجود امامكن لمبيت الأساتذة دعت وزارة التربية  كل المعنيين للتقرب من مصالح المالية والوسائل بمديريات التربية مرفوقين بالوثائق الضرورية على رأسها نسخة من مقرر التعيين - نسخة من محضر التنصيب- نسخة أصلية من طلب الاستفادة من الإقامة مؤشرة من طرف مدير مؤسسة العمل  بطاقة الهوية-

كما وجهت الوزارة في ذات الصدد تعليمات اخرى لمديريات التربية تشدد فيها على ضرورة تبليغ الأساتذة الناجحين في القوائم الاحتياطية، وكذا خريجي المدارس العليا للأساتذة غير المعنيين بالإيواء من أجل التقدم إلى مقر مديريات التربية التابعين لها ابتداء من صباح الثلاثاء، إلى غاية السبت 14 أكتوبر لإستكمال ملفاتهم.

 

الاحتياطيون يخرجون للشارع بداية من الثلاثاء القادم

 

وطالبت ذات المديريات بأهمية التنسيق مع ولاة الجمهورية وكافة السلطات المحلية من اجل ضمان ايواء مناصب للأساتذة وجاء هذا استجابة  لتقارير نقابية  رفعت الى وزيرة التربية نورية بن غبريط لإيجاد حل   لمشكل الإواء والذي كان أحد الأسباب الرئيسية التي ساهمت في تفاقم مشكل العجز وايجاد حلول للمشاكل التي تؤرق انطلاق السنة الدراسية 2017-2018 بشكل رسمي على رأسها نقص التأطير خاصة في أوساط الإداريين بسبب ارتفاع عدد الإحالات على التقاعد، زيادة على عدم التحاق أغلبية الأساتذة الجدد بمناصبهم إلى غاية اليوم ومنهم المحولون إلى خارج ولاياتهم نظرا لعدم توفير لهم سكنات وظيفية مثلما أمرت به سابقا الوزيرة نورية بن غبريط جميع مديرياتها الولائية من أجل التكفل الجيد وضمان الإيواء لجميع الأساتذة المنصبين خارج ولاياتهم.

هذا فيما لا يزال سخط الاساتذة الاحتياطيون الناجحون في مسابقة  توظيف الاساتذة في 2016 و2017 ساخطون معلنين الانتفاضة لافتكاك جميع حقوقهم المهضومة التي من بينها الايواء في احتجاج يوم17اكتوبر الجاري امام مديريات التربية  .

وتسعى احتجاجات الاسبوع القادم للمطالبة بالإعلان على قوائم الاحتياطيين والترتيب الإحقاقي وشرح وتفصيل كتابي لسبب الاعتماد على المتعاقدين في ظل وجود الاحتياطيين وبأعداد كبيرة مع المطالبة باستدعاء الاحتياطيين وتسليم مقررات التعيين بصفة رسمية واستدعاء احتياطي مسابقة 2016 الى غاية نفاذ المناصب الشاغرة مع صب مستحقات الاساتذة المتعاقدين للسنة الدراسية 2016\2017.

عثماني مريم

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha