فرعون: قرار قطع الانترنت لمنع تسريب مواضيع الباك من صلاحيات الحكومة

فرعون: قرار قطع الانترنت لمنع تسريب مواضيع الباك من صلاحيات الحكومة

خاوة: "لا نية لسحب قانون التجارة الالكترونية"

 

أوضحت وزيرة البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة إيمان هدى فرعون, أن قرار قطع او عدم قطع خدمات الانترنت خلال دورة بكالوريا 2018 لتفادي تسريب مواضيع الامتحانات يعود للحكومة و ليس من صلاحيات الوزارة. 

بينت هدى فرعون, في ردها على انشغالات أعضاء لجنة النقل والمواصلات والاتصالات السلكية واللاسلكية للمجلس الشعبي الوطني, أمس أنه "الى حد  الان لم يتقرر قطع التزويد بخدمات الانترنت خلال بكالوريا 2018 تفاديا لتسريب  مواضيع الامتحانات", مشيرة الى أن الامر من "مسؤولية الحكومة فقط".

واعتبرت الوزيرة أن مسألة الغش في الامتحانات واستعمال الهواتف  الذكية لهذا الامر ظاهرة موجودة في العالم بأسره, لأن المسألة "أخلاقية" بالدرجة الاولى،  داعية الاولياء الى "توعية أبنائهم" ومنعهم اللجوء  الى هذه السلوكيات السلبية.

وذكرت بالمناسبة أنه في الدورات السابقة لامتحانات شهادة البكالوريا, والتي تم فيها اللجوء الى قطع التزويد بالأنترنت لتفادي تسريب مواضيع الامتحانات, أن "المؤسسات الاقتصادية لم يمسها القرار" وأنه تم فقط حجب مواقع  التواصل الاجتماعي على غرار الفايسبوك, الواتس أب و الفايبر.

و لدى عرضها للمجهودات التي بذلت سيما من أجل تحسين الخدمات البريدية وتحسين سرعة تدفق الانترنت الذي كان "التحدي الاكبر للقطاع",  أشارت الوزيرة الى أن المشكل الكبير الذي يتسبب في تأخير تجسيد المشاريع  المسطرة هو نقص تكوين الاطارات معتبرة أن المتخرجين من الجامعة الجزائرية  "يتلقون تكوينا نظريا فقط".

وأضافت في هذه المسألة أيضا أن الجزائر لا زالت بلد "مستورد  للتكنولوجيات الحديثة "وهذا يتطلب مبالغ مالية ضخمة لاقتناء الاجهزة الحديثة  وتكوين التقنيين والمهندسين على استعمالها.

وحول ضعف الخدمات في مؤسسة بريد الجزائر, أرجعت الوزيرة الامر الى "الوضعية المالية الصعبة التي مرت بها المؤسسة في السنوات الماضية و الى التوظيف العشوائي للعمال وكذا احالة العديد  منهم الى التقاعد"، وذكرت في هذا الاطار أنه تم تثبيت في قطاع البريد ما لا يقل عن 1800  عامل في منصبه كانوا قد وظفوا بعقود ما قبل التشغيل.

وبخصوص اختراق الحسابات البريدية للمواطنين واختلاس أموالهم من  قبل عمال البريد, أكدت وزيرة القطاع أن عدد الحالات "عرفت تراجعا كبيرا وهذا  بفضل عصرنة نظام المراقبة"، وبالنسبة لتأخر استلام المواطنين للطرود البريدية، قالت فرعون إنه اضافة الى تجهيز مركز الفرز المتواجد ببئر توتة بأحدث التقنيات تم الاتفاق مع الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية لتوصيل الطرود الى الولايات الاخرى.

 

خاوة: "لا نية لسحب قانون التجارة الالكترونية"

 

من جهته أكد وزير العلاقات مع البرلمان الطاهر خاوة, أن القانون المحدد للقواعد العامة المتعلقة بالبريد والاتصالات الإلكترونية سيتم عرضه والتصويت عليه من قبل أعضاء مجلس الأمة قريبا مشيرا إلى أن "الحكومة  لم تبد أي نية لسحبه".

وأوضح خاوة, في رده على انشغال أحد أعضاء لجنة النقل والاتصالات السلكية واللاسلكية  للمجلس الشعبي الوطني, أن القانون المتعلق بالتجارة الالكترونية سيتم عرضه على مجلس الامة "الأسبوع المقبل" أما القانون المحدد للقواعد المتعلقة بالبريد والاتصالات الإلكترونية فسيتم مناقشته "لاحقا".

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha