62 ألف شرطي و32 كاميرا لتأمين امتحانات نهاية السنة

62 ألف شرطي و32 كاميرا لتأمين امتحانات نهاية السنة

تجنيد 4260 عون ضمن المخطط الأزرق

 

سيتم تجنيد أكثر من 62 ألف عون شرطة لتأمين امتحانات نهاية الأطوار التعليمية الثلاثة، منهم 31 ألف عون بالنسبة للابتدائي، 12 ألفا خلال إجراء امتحانات نهاية التعليم المتوسط و18 ألف عون شرطة مجند خلال فترة إجراء امتحانات البكالوريا، كما سيخضع الديوان الوطني للمسابقات والامتحانات بالعاصمة (القبة) والديوان الجهوي بباتنة إلى متابعة عن طريق مركز القيادة والسيطرة، بتجنيد 32 كاميرا لحراسة قاعات حفظ المواضيع، كما سيتم تفعيل نشاط المصلحة المركزية لمكافحة الجرائم المتعلقة بالإعلام والاتصال، ووضع تحت تصرف وزارة التربية الوطنية أجهزة تشويش لتفادي الغش، وبخصوص التحضير لموسم الاصطياف، وفي إطار المخطط الأزرق الذي تعده مصالح الأمن سنويا، سيتم تجنيد 4260 عون شرطة لإنجاز مهام الدوريات الراكبة والراجلة، منهم 1600 شرطي بالولايات الساحلية الـ 14، إضافة إلى وضع أجهزة رادار لمراقبة السرعة و659 جهاز قياس الكحول في الدم.

كشف مدير الأمن العمومي، مراقب الشرطة عيسى نايلي، خلال ندوة صحفية نشطها بمقر الأمن العمومي بالعاصمة، أمس، أنه تم تجنيد 62714 عون شرطة، منهم 31 ألف عون بالنسبة للابتدائي، 12 ألفا خلال إجراء امتحانات نهاية التعليم المتوسط و18 ألف عون شرطة مجند خلال فترة إجراء امتحانات البكالوريا، وبفضل هذا التعداد ستسهر وحدات الشرطة على تأمين 7371 مركز امتحان خاص بامتحانات نهاية الطور الابتدائي من ضمن 13562 مركز, 10 مراكز جمع من بين 11 وكذا تأمين 51 مركز تصحيح من بين 60 لنفس الطور.

أما بخصوص دورة البكالوريا فقد خصص للغرض، حسب المتحدث، 18 ألف عون شرطة لتأمين 208 مركز امتحان من أصل 2416, و14 مركز جمع من بين 18 وكذا تأمين 70 مركز تصحيح.

كما سيخضع الديوان الوطني للمسابقات والامتحانات بالعاصمة ( القبة) والديوان الجهوي بباتنة إلى متابعة عن طريق مركز القيادة والسيطرة، بتجنيد 32 كاميرا لحراسة قاعات حفظ المواضيع، كما سيتم تفعيل نشاط المصلحة المركزية لمكافحة الجرائم المتعلقة بالإعلام والاتصال، ووضع تحت تصرف وزارة التربية الوطنية أجهزة تشويش لتفادي الغش.

أكد مراقب الشرطة بخصوص التحضير لموسم الاصطياف أنه في إطار المخطط الأزرق الذي تعده مصالح الأمن سنويا، سيتم تجنيد 4260 عون شرطة لإنجاز مهام الدوريات الراكبة والراجلة، منهم 1600 شرطي بالولايات الساحلية الـ14، إضافة إلى وضع أجهزة رادار لمراقبة السرعة و659 جهاز قياس الكحول في الدم.

ولنفس الغرض أيضا، سيتم تدعيم مجموع شبابيك شرطة الحدود وتكييف نظام العمل، مع وضع حيز الخدمة شبابيك متنقلة بالموانئ ومراكز المراقبة وشبابيك خاصة للمعوقين، وستسهر وحدات الأمن الوطني، حسبه، على حراسة 80 شاطئا سيتم تزويدها بتشكيل أمني متخصص ومجهز بأحدث التجهيزات.

وأوضح المسؤول ذاته أنه سيتم إعادة تكييف الوحدات الأمنية عبر الوطن تحسبا لشهر رمضان الذي سيشهد، على غرار الأعوام الماضية، مضاعفة الدوريات، لاسيما في الأماكن التي تعرف توافدا كبيرا للمواطنين كالمساجد, الأسواق, مراكز البريد والبنوك، مع استهداف بؤر الانحراف وكذا نقاط البيع العشوائية. وأشار بهذا الخصوص أنه خلال رمضان 2017, تم تسجيل 2956 تدخل من قبل أعوان الأمن وتوقيف 1387 شخص بسبب لاسيما البيع غير القانوني ونقل المنتوجات الغذائية دون مراعاة شروط النظافة.

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha