جميع الكراسي والطاولات والمظلات المتوفرة في الشواطئ مجانية

جميع الكراسي والطاولات والمظلات المتوفرة في الشواطئ مجانية

دعا مدير السياحة لولاية الجزائر نور الدين منصور، المصطافين الذين يفرض عليهم أن يدفعوا ثمنا لقاء الخدمات المتوفرة في الشواطئ إلى التقدم بشكوى أمام المصالح المعنية هناك، مؤكدا أن التجهيزات المتوفرة بالشواطئ من كراسي وطاولات ومظلات لفائدة المصطافين كلها مجانية.

أكد نور الدين منصور، في تصريح خص به وكالة الأنباء الجزائرية، "أن الولوج إلى شواطئ ولاية الجزائر والاستفادة من التجهيزات من طاولات وكراسي ومظلات يكون بصفة مجانية لجميع المصطافين"، مضيفا أنه إذا طلب من أي مواطن ثمنا لقاء المكان الذي يحتله بالشاطئ أو التجهيزات، ما عليه إلا التوجه إلى المصالح المعنية المتواجدة على مستوى الشواطئ لتقديم شكوى.

وبعد أن أكد أن مديرية السياحة لولاية الجزائر "لم تتلق لحد الساعة أية شكوى من قبل المصطافين حول هذا الموضوع"، حذر "من إمكانية تصرف بعض الأعوان بتحويل هذه القرارات (مجانية الاستفادة من التجهيزات) لوجهة أخرى ومن المطالبة بمقابل مالي".

وذكر في هذا الصدد أنه "يوجد على مستوى الشواطئ فوج من مصالح الدرك الوطني، وقد تم مبدئيا تعيين مسؤول على مستوى كل شاطئ مفتوح للسباحة تحت تسمية (Monsieur Plage) يقوم هذا الأخير بمراقبة حسن سير واستغلال الشواطئ وذلك طبقا لتعليمة صادرة عن وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي.

وذكر منصور أن ولاية الجزائر تضم 87 شاطئا، منها 21 شاطئا ممنوعا من السباحة و67 شاطئا مفتوحا للمصطافين، علاوة على وجود 30 مؤسسة فندقية "شاطئية" (فنادق قريبة من الشواطئ) بقدرة استيعاب تبلغ 9000 سرير تمكن المصطافين من الحصول على خدمات بعين المكان، وذلك تشجيعا للسياحة الداخلية.

دنيا. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha