جمعية حماية المستهلك تنظم حملة وطنية لمقاطعة الدجاج

جمعية حماية المستهلك تنظم حملة وطنية لمقاطعة الدجاج

انتقد رئيس جمعية حماية المستهلك مصطفى زبدي لجوء بعض السماسرة للرفع من أسعار اللحوم البيضاء، ودعا الجزائريين لمقاطعة شراءه حتى عودة الأسعار لوضعها الطبيعي، مؤكدا أن "النتائج التي أجرتها المنظمة أثبتت حقيقة أن هناك تلاعب حقيقي في الأسعار التي لا تحتكم إلى أي قانون" .

أفاد مصطفى زبدي أن "رفع الأسعار بما لا يتماشى مع الواقع و الاسباب المذكورة أمر مرفوض والتي يتوجب من خلالها المربين والتجار خفض الأسعار إلى ما دون 380 دج للكلغ الواحد في أجل 48 ساعة  كسعر تجزئة و إلا ستكون حملة مقاطعة منقطعة النظير"، مقترحا أن "يلجأ المستهلكون لمقاطعة منتوج الدجاج الذي يفوق سعر قيمته الفعلية حتى تنخفض الأسعار مجددا وتصبح في حدود المعقول".

وذكر أن "حملة مقاطعة شراء الدجاج ستتواصل إن استمرت أسعاره في الارتفاع"، قائلا "صحيح أن ارتفاعه التدريجي هذه الأيام يقتضي من المواطنين أن يقوموا بمقاطعته"، مرجعا "السبب إلى غياب الرقابة إلى الدواوين التابعة لوزارة الفلاحة التي أصبحت لا تقوم بدورها من خلال عدم تحكمها في حركية الأسعار والمضاربة التي تستهدف جيوب الجزائريين طيلة أيام السنة".

وفي نفس السياق دعا المتحدث "وزارة الفلاحة تفعيل دور الديوان الوطني للحوم البيضاء لتنظيم هذا الفرع وجعله تحت سيطرة الجهات المعنية لضمان التموين المستمر للسوق "، مؤكدا أن "بقاء الأوضاع على ما هي عليه سيدخل السوق في كل مرة لمنطق المضاربة وتلاعب كبير من قبل التجار الفوضويين بالأسواق ".

محمد الأمين. ب

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha