الانتهاء من عمليات امتصاص المياه من السكنات وعودة قاطنيها بعين ڤزام

الانتهاء من عمليات امتصاص المياه من السكنات وعودة قاطنيها بعين ڤزام

انتهت عمليات امتصاص مياه الأمطار من داخل السكنات والشوارع بمدينة عين ڤزام الحدودية (420 كلم أقصى جنوب تمنراست) وعودة الساكنة إلى منازلهم، حسب ما علم أمس الأحد من ديوان الولاية.

وتمت هذه التدخلات، التي شاركت فيها فرق الحماية المدنية مدعومة من طرف وحدات الجيش الوطني الشعبي، بوتيرة سريعة، حيث مكنت من إزالة كل المياه المتجمعة داخل البيوت بمختلف الأحياء والشوارع، بعد استغلال أيضا كل الإمكانيات المادية والبشرية الكبيرة التي سخرت لهذا الغرض، وفق ذات المصدر.

وتواصل اللجان التقنية مهامها لحصر الخسائر المترتبة عن تلك التقلبات المناخية، خاصة ما تعلق منها بحدوث تشققات أو أضرار في السكنات، لاسيما على مستوى أحياء "أبالغ" و"كنتة" و"600 سكن".

وتمت معاينة أكثر من 480 منزل غمرته المياه، والعملية مستمرة إلى غاية الانتهاء من الضبط الدقيق للمتضررين، كما أشير إليه.

وكانت لجنة وزارية مشتركة قد تنقلت، خلال الأسبوع المنقضي، إلى المنطقة بتكليف من وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، لبحث سبل التكفل بانشغالات السكان.

محمد الأمين. ب

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha