الأساتذة يلتحقون بمناصبهم وتجنيد واسع للمسؤولين لإنجاح الموسم الدراسي

الأساتذة يلتحقون بمناصبهم وتجنيد واسع للمسؤولين لإنجاح الموسم الدراسي

أكدت، أمس، وزارة التربية الوطنية استئناف كامل الأساتذة والمعلمين عملهم بالتوقيع على محضر الاستئناف، ثلاثة أيام قبل عودة التلاميذ. وشملت العملية الأساتذة الجدد الذين تم إخضاعهم للتكوين بعد عملية نجاحهم في مسابقة التوظيف الأخيرة، ملزمة في المقبل المدراء باتخاذ كامل الإجراءات وتوفير كافة السبل لتذليل كل العراقيل التي قد تواجههم عند القيام بواجبهم.

وعاد أمس أزيد من 700 ألف أستاذ إلى مؤسساتهم التعليمية عبر مختلف ولايات الوطن، وفور ذلك تمت مباشرة الإجراءات الوقائية تحسبا لالتحاق أزيد من 9 ملايين تلميذ هذا الأربعاء، بعد أن رفضت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، تأجيل الدخول المدرسي 2018-2019 وأكدت أنه لا داعي لذلك. واعتبرت أن بروز "الكوليرا" بالجزائر ليس مانعا لمباشرة سنة دراسية جديدة، بالنظر إلى جملة التدابير الصحية التي ستعتمد بالتنسيق مع وزارة الصحة ووزارة الداخلية، رافضة التنازل عن أيام عطلة إضافية لفائدة التلاميذ والأساتذة وهذا تفاديا لعدم إتمام البرنامج الدراسي في وقته.

والتحق بذلك الأساتذة والمعلمون بمناصب عملهم بعد أسبوع من عودة المؤطرين وموظفي الإدارة في قطاع التربية إلى مناصبهم، بعد انقضاء العطلة السنوية، في ظل حرص وزارة التربية على ضرورة الالتزام برزنامة الدخول المدرسي الجديد 2018-2019 بعد رواج إشاعات بتأجيل موعد دخول التلاميذ إلى تاريخ آخر على خلفية انتشار وباء الكوليرا.

وتبنت وزارة التربية جملة من التوصيات التي وجب على مدراء التربية اتباعها عبر الولايات من أجل تذليل كل العراقيل، حيث وجهت تعليمات صارمة من أجل حصر احتياجات الولايات وضبط النقائص في مجال الهياكل التربوية والتأطير البيداغوجي والإداري، لمحاولة سد أي عجز قبل بداية السنة الدراسية المقبلة التي ستنطلق بداية من الأربعاء المقبل.

كما حرصت وزارة التربية على إعلام جميع المدراء بأهمية فتح المطاعم المدرسية في أول يوم من الدخول المدرسي للتلاميذ. يأتي هذا في وقت بادرت، هذه الأيام، وزارة الداخلية والجماعات المحلية بمسابقة مهنية لتوظيف أعوان المطاعم المدرسية عبر مختلف ولايات الوطن، في إطار توظيف 45 ألف عامل مهني في مهنة الطبخ وغيرها، وهذا لمنع تحويل عمال النظافة إلى طباخين ووضع صحة المتمدرسين في خطر، خاصة مع بروز "الكوليرا"، هذا الوباء الذي يهدد استقرار الدخول المدرسي المقبل، وأكدت وزارة الداخلية على توظيف عمال مختصين بالتنسيق مع مديريات التربية وكذا مدراء المدارس الابتدائية، لتمكين المتمدرسين من الاستفادة من خدمات الإطعام وفق تعليمات وزارة التربية.

وحسب المناصب التي فتحتها الداخلية حسب كل ولاية، فإنه تم تخصيص 970 منصب لولاية قسنطينة و1756 لولاية تيزي وزو و1337 لولاية تيارت و647 منصب لولاية الأغواط و1211 منصب لولاية تلمسان، كما تم تخصيص 1007 منصب لولاية البويرة و1248 منصب لولاية الشلف و1717 منصب للعاصمة و1008 لولاية معسكر و1162 لولاية وهران.

سعيد. ح

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha