نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة مينا في زيارة إلى الجزائر اليوم

نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة مينا في زيارة إلى الجزائر اليوم

يقوم نائب الرئيس الجديد للبنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا (مينا)، التونسي فريد بلحاج، بزيارة إلى الجزائر بداية من اليوم و هي الأولى من نوعها منذ تعيينه في يوليو المنصرم على رأس قسم شؤون إفريقيا و الشرق الأوسط لمؤسسة بروتن وودز، حسبما علمته وأج لدى البنك الدولي.

و من المرتقب أن يلتقي فريد بلحاج بمسؤولين من وزارات المالية و الداخلية و النقل و البنك المركزي بمناسبة هذا التواصل الأول من نوعه مع السلطات الجزائرية.

و مارس الرئيس السابق لديوان رئيس البنك الدولي، الذي تولى إدارة نشاطات البنك في عدة بلدان من منطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا، مهام حقوقي للجزائر و مصر و إيران و الأردن و المغرب و تيلاند.

و للجزائر بصفتها دولة غير مقترضة علاقات شراكة مع مؤسسة بروتن وودز من خلال خدمات الاستشارة للاستجابة لطلبات المساعدة التقنية دعما لأولويات التنمية الوطنية.

و حسب بطاقية خاصة بالجزائر مستحدثة من قبل البنك الدولي في ابريل المنصرم، تتمحور هذه الشراكة منذ 2010 حول 10 عمليات خاصة بالمساعدة التقنية في 6 قطاعات على غرار الفلاحة و التنمية الريفية و المالية و مناخ الاستثمار و الحماية الاجتماعية و التسيير المندمج لمناطق الصحراء.

و تتمم خدمات الاستشارة هذه بنشاطات التحليل و المساعدة التقنية المقدمة في اطار اصلاح الدعم و الشُعب الفلاحية (الحليب) و التنمية الريفية و بالموازاة حول تحسين تسحين بيئة الاعمال و مؤشرات ممارسة أنشطة الأعمال (دوينغ بيزنس).

و أشار البنك الدولي في عرضه الموجز على أن الجزائر، الثالثة اقتصاديا في منطقة مينا و القوة الدافعة في المغرب العربي، تعتبر جزءا من بعض البلدان التي توصلت إلى التخفيف من حدة الفقر إلى 20 % في 20 سنة"، و التحقت بذلك بمجموعة من البلدان التي لها مستوى تطور بشري مرتفع.

محمد الأمين. ب

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha