بن غبريت تجس نبض الشركاء الاجتماعيين

 

أشادت نقابات قطاع التربية بلقائها مع وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت الذي جرى مساء الإثنين الماضي مؤكدة انه "لا يختلف عن بقية اللقاءات الدورية السابقة والذي تم بموجبه التطرق إلى عديد المشاكل التي يعرفها القطاع من خلال لائحة مطالبها.

 

"السنابست": اللقاء جاء لمعالجة المشاكل الدخول المدرسي

 

قال مزيان مريان رئيس النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي والتقني "سناباست" مزيان مريان في تصريح صحفي أن "لقاءهم مع وزيرة التربية الوطنية كان ليس من اجل التفاوض وإنما هو لقاء تشاوري عادي"، مبرزا انه "تم النقاش مع بن غبريت حول إعادة النظر في القانون الأساسي لعمال القطاع " .

وأشار مزيان مريان أن "اللقاء كان فرصة للوقوف على أهم المشاكل المتعلقة أساسا بالدخول المدرسي ، وكذا تبادل وجهات النظر في الكثير الملفات"، مؤكدا أن "بن غبريت أبدت رغبتها الفعلية في تجسيد المطالب المهمة خاصة ما تعلق منها بتصرفات بعض مدراء التربية في الولايات حيال المفتشيات الأكاديمية واستغلالها كملكية شخصية يفعلون من خلالها ما يشاؤون بتوقيف الأساتذة وغيرها من الأمور غير المقبولة ".

وأكد رئيس النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي والتقني ان لقائهم مع الوزيرة طرح من خلاله الشركاء الاجتماعيون ضرورة معالجة مشكل الخدمات الاجتماعية خاصة بعد انتهاء عهدة اللجنة القائمة على هذا الملف والتي أبانت ضعفها في التسيير ما يستدعي ".

وذكر مزيان مريان أن "وزيرة التربية أعلنت عن رغبتها إعادة النظر في المشاكل التي لا تزال عالقة مع الشركاء الاجتماعيين من خلال تنظيم لقاءات ثنائية التي ستعقدها معهم نهاية الأسبوع الجاري"، معتبرا أن "بن غبريت أبدت رغبتها في حلها من خلال اللقاءات القادمة".

 

"الكنابست" : لقائنا مع الوزيرة روتيني يتعلق بالدخول المدرسي

 

في حين أكد الأمين الوطني المكلف بالإعلام والاتصال المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار للتربية مسعود بوديبة أن "لقاءهم الذي جمعهم بوزيرة التربية بن غبريت روتيني يتعلق بالدخول المدرسي"، مؤكدا انه "كان فرصة للنقابات لطرح عديد المطالب والانشغالات العالقة أمام موظفي القطاع".

وأشار مسعود بوديبة أن "لقائهم مع بن غبريت كان عاديا يتعلق في مجمله بالدخول المدرسي والوقوف على أهم المشاكل التي أصبحت واقعا مريرا أصبح يتخبط فيها الأساتذة والتلاميذ التي تقف عائقا أمامه كالمطاعم المدرسية والنقل وغيرها من الملفات التي تنظر تجسيدا فعليا للنهوض بالقطاع وتطويره ". 

واعتبر ان نقابته وكغيرها من الشركاء الاجتماعيين قدمت انشغالاتها التي لا تزال مرتبطة في نجملها بالدخول المدرسي وكذا المشاكل التي لا تزال عالقة وتنتظر تجسيدا فعليا عن طريق الحوار الهادئ والهادف لإيجاد حلول ترضي كافة الأطراف والتي تستدعي ضرورة وجود إرادة قوية من قبل وزارة التربية للنهوض بالقطاع ".

وأكد بوديبة أن "بن غبريت تعهدت بحل المشاكل المهنية والاجتماعية التي تعهدت بحلها في إطار لقاءات ثنائية ستنطلق مع القائمين على وزارة التربية بداية الخميس المقبل والمتمثلة في الظروف المهنية للأستاذ ومعالجة الاختلالات التي يتضمنها القانون الأساسي وإدماج أساتذة التعليم المتوسط والابتدائي في الرتب المستحدثة على غرار أساتذة التعليم الثانوي، وكذا إدماج الأيلين للزوال في الرتب القاعدية بدون شروط مع تمكين كل من يستوفي شروط الأقدمية المطلوبة من الرتب المستحدثة".

 

"الساتاف" : اللقاء فرصة لمعالجة مسألة المطاعم المدرسية والاكتظاظ

 

من جهته أعلن بوعلام عمورة الأمين العام للنقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين "ساتاف" اللقاء الذي جمعهم مع وزيرة التربية الوطنية يهدف بالأساس إلى معالجة كافة النقائص والمشاكل التي يعرفها القطاع خاصة ما تعلق منها بالدخول المدرسي"، مؤكدا انه "تم التطرق مع الوزيرة بن غبريت إلى عديد الملفات أين تم تبادل المواقف والآراء المتعلقة بتحسين التمدرس لدى التلاميذ، وكذا تحسين أداء الخدمات فيما يخص مسألة المطاعم المدرسية والاكتظاظ ".

 وذكر بوعلام عمورة أن "العديد من مؤسسات التعليم الابتدائي تعاني من مشاكل ونقائص حقيقية تتعلق بالمطاعم المدرسية التي لا تزال مغلقة أمام التلاميذ في عديد الولايات"، مبرزا انه "تم تبليغ وزيرة التربية بهذا المجال وأكدت انه سيتم معالجة المشكل وتدارك النقائص المتمثلة هي الأخرى في الخدمات الاجتماعية والذي رفضت من خلاله عديد النقابات تمديد العهدة للجنة الحالية التي أبانت فشلها في التسيير "الكارثي" لهذا الجانب في ظل غياب تسليم التقرير المادي والأدبي الذي يثبت ذلك" .

وابرز الأمين العام للنقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين انه "تم التطرق رفقة الوزيرة إلى ملف الباكالوريا وتنظيمها، وكذا قضية الوتائر المدرسية المتعلقة بدخول وخروج التلاميذ من خلال وضع تواريخ محددة للامتحانات والعطل المدرسية خاصة ما تعلق منها بولايات الجنوب" .

 

"الانباف" : لقاءنا مع الوزيرة توج بتحقيق مطالب حاملي "DEUA"  

 

من جانبه اعتبر رئيس الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين "الانباف" الصادق دزيري أن "لقائهم مع وزيرة التربية كان عاديا كسابقيه بروتوكولي تعلق في مجمله بقضية الدخول المدرسي ومجرياته الذي لا يعني انه سيكون هادئا نظرا لوجود عديد القضايا العالقة"، مبرزا أن "جل النقابات استغلت الفرصة لطرح انشغالاتها حيث انه توجد ملفات تخص قطاع التربية وأخرى تتعدى صلاحيتها والتي تبقى من صلاحيات الحكومة كقضية إعادة التصنيف والاجحاف المسجل في حق موظفي المصالح الاقتصادية ".

وأشار المتحدث أن "الملف رقم 14/266 المتعلق بحاملي شهادة الدراسات التطبيقية سيعرف انفراجا في الأيام القليلة القادمة من قبل وزارة التربية الوطنية بعدما ابدت الوزيرة بن غبريت في التكفل به وحله نهائيا والذي سيتم من خلاله تطبيق المرسوم الخاص به ".

وأفاد الصادق دزيري أنه "تم التطرق مع الوزيرة إلى عديد الملفات أبرزها القانون الأساسي الذي لم يعرف الحل وكذا قضية الاكتظاظ المدرسي قائلا أن " اللجوء الوزارة إلى البنايات الجاهزة لاحتواء مشكل نقص المرافق والاكتظاظ  غير مقبول وسيؤثر لا محالة على التحصيل الدراسي للتلاميذ"، أما بالنسبة للمطالب الأخرى المتعلقة ،فقال رئيس لاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين انه "تم تحديد لقاءات ثنائية مع النقابات نهاية الأسبوع الجاري حيث سيتم تقييم مدى تنفيذ ما تم الاتفاق عليه" .

 

"الكلا" : لقاءنا مع بن غبريت لم يحمل أي جديد يذكر

 

في حين قال الناطق الرسمي لمجلس ثانويات الجزائر ايدير عاشور أن "لقائهم مع وزيرة التربية الوطنية بن غبريت كان دوري لا يحمل أي جديد من حيث جانب التفاوض حول مطالبنا العالقة التي لا تزال تنتظر الحلول"، مشيرا أن "الوزيرة وخلال لقائهم معها كشفت عن أنها ستتكفل بمطالبهم خلال اللقاءات الثنائية المزمع تنظيمها نهاية الأسبوع الجاري ".

واعتبر عاشور أن "الوزيرة ركزت على جهود الحكومة لتحسين التمدرس للتلاميذ، كما أنها اعترفت بوجود مشاكل بالقطاع كالإطعام الاكتظاظ ونقص المرافق والهياكل التربوية في عديد الولايات والتي ربطتها بالضائقة المالية الصعبة التي تمر بها البلاد".

واضاف ايدير عاشور أن "من بين أولوياتنا هو الاستجابة لمطالب وانشغالات عمال القطاع العالقة من أجل بناء جسور الثقة واستقرار القطاع حيث أننا تطرقنا معها وتناقشنا معها حول أهم الملفات العالقة من بينها إعادة النظر في تسيير أموال الخدمات الاجتماعية، إعادة النظر في أهم مطلب والمتعلق بالقانون الأساسي، وكذا الحريات النقابية ومعالجة مسألة القدرة الشرائية".

 

أولياء التلاميذ: لقائنا مع بن غبريت كان مثمرا وايجابي  

 

هذا وثمن رئيس جمعية أولياء التلاميذ جهود وزيرة التربية نورية بن غبريت لفتح الحوار مع الشركاء الاجتماعيين" ، قائلا أن "جل النقابات تطرقت في هذا اللقاء إلى ظاهرة الاكتظاظ في المؤسسات التربوية التي ميزت الدخول المدرسي الحالي ،بالإضافة إلى مسألة التسرب المدرسي".

وأشار خالد احمد انه "تطرق رفقة وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت الى عديد الملفات التي يعرفها القطاع وهي مسالة إعادة إدماج التلاميذ المطرودين من المؤسسات التربوية في الثانوي خاصة ما تعلق منها بالسنة الثالثة المولودين في سنوات 2001 و 2002 ".

 أما فيما يتعلق ملف الاكتظاظ داخل المؤسسات التربوية، فقال احمد خالد انه "طلب من الوزيرة القيام بعملية توعية وتحسيس تتعلق باستعمال الأقسام الجاهزة مؤقتا إلى غاية إتمام انجاز باقي المؤسسات التربوية".

هني. ع/ سعيد. س

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha