زمالي: قائمة المهن الشاقة لم تحدد بعد

زمالي: قائمة المهن الشاقة لم تحدد بعد

مرضى "السكري" و"لاطونسيون" معفيون من المراقبة الطبية

مليون و499 ألف مريض بالسكري وتعويض أكثر من 8 ملايين علبة في 2017 

 

كشف وزير العمل والضمان الإجتماعي مراد زمالي عن وجود عدة إجراءات تسهيلية لفائدة ذوي الإحتياجات الخاصة فيما يخص الضمان الإجتماعي، كاشفا أن قائمة المهن الشاقة لم تحدد بعد وأنه سيتم تنصيب 14 شابا في المناطق الحدودية نهاية السنة.

أكد مراد زمالي أمس خلال نزوله ضيفا على فوروم الإذاعة الوطنية أن 14 ألف منصب الذي تم الإعلان في المناطق الحدودية يخص الشباب، مشيرا أن القطاع أعطى تعليمات لتنصيب 14 ألف شاب قبل نهاية السنة، كاشفا أن مصالحه قامت بـ "جرد إحتياجات التوظيف" لا سيما في المناطق المعزولة، بوضع برنامج خاص للبلديات الحدودية.

ومن جهة أخرى قال الوزير إنه هنالك عدة عوامل أدت إلى تسجيل عجز في صندوق التقاعد، مشيرا أنه خلال الأربعة أشهر الأولى من السنة الجارية تم تسجيل 4 ملايين و590 ألف عطلة مرضية بغلاف مالي قدر بـ 6 ملايير دينار، مضيفا أنه تم تعويض كل هذه العطل، خاصة وأنه خلال سنة 2017 تم تعويض 14 مليون عطلة مرضية، بغلاف مالي قدر بـ 16 مليار دينار.

وكشف المتحدث  أن هنالك عدة إجراءات تسهيلية لفائدة ذوي الإحتياجات الخاصة فيما يخص الضمان الإجتماعي، مؤكدا أن الديوان الوطني للأعضاء الإصطناعية يتكفل بصناعة الأجهزة لذوي الإحتياجات الخاصة مجانا، وقال إن "هنالك خدمات وعمل لتطوير المؤسسة التي تعمل حاليا على تغطية كل التراب الوطني"، حيث تم إسداء تعليمات إلى كافة مصالح الضمان الإجتماعي من أجل إعفاء هذه الفئة من المراقبة الطبية، وأضاف:" مرضى السكري وضغط الدم بحكم أنهم من الأمراض المزمنة، غير أن المراقبة تكون في حال إكتشاف إفراط في اقتناء الأدوية"، كاشفا:" المراقبة ستكون بعدية للملف فقط، من أجل تسهيل كافة الأمور لهذه الفئات".

هذا ورد وزير العمل على البلبلة التي صاحبت تصريحاته حول مرض السكري، مؤكدا أن" التصريحات التي تم أدلى بها سابقا حول مرضى السكري، تم فهمها بالشكل الخاطئ"، وأضاف:" إنه كان في زيارة إلى بومرداس عندما تفضل أحد ممثلي جمعيات مرضى السكري، وقال له إن لكناس تمنح إلا علبة أو علبتين من الشرائط لمريض"، وتابع الوزير، إن جوابه كان “لكناس تحترم وصفة الطبيب".

وعلى صعيد مغاير أوضح ذات المسؤول الحكومي أن قائمة المهن الشاقة لم تحدد بعد، بالرغم من عقد عدة إجتماعات، مضيفا أن هنالك منهج عمل علمي، وتم تنصيب فوج تقني يظم مختصين وأطباء مختصين في طب العمل من أجل عقد عدة إجتماعات لمعرفة العمل الشاق ، من العمل غير الشاق، وعندما يتم تحديد معايير المهن الشاقة هنالك عمل ثاني من خلال الإتصال بالشركاء الاجتماعيين.

أكد مراد زمالي، أن مليون و499 ألف مريض بالسكر في الجزائر، موضحا أن  446 ألف مريض من النوع الأول يعالجون بالأنسولين و أن مليون و32 الف مريض من النوع الثاني غير خاضع للأنسولين، كاشفا أنه في 2017 تم تعويض 8 ملايين  و500 ألف علبة ما يقابله 13 مليار دج أي حوالي مليون دولار.

وأكد وزير العمل والضمان الإجتماعي أن هنالك عجز في صندوق التقاعد والذي بلغ 580 مليار دينار، مضيفا أن عدم التصريح بالعمال وعدم التوازنات في منظومة التقاعد وراء تسجيل هذا العجز، مؤكدا أنه تم تسجيل 43.21 بالمائة من العمال غير مصرح بهم لدى مصالح الضمان الإجتماعي، وهو ما يخلق مشاكل أثناء التقاعد.

محمد الأمين. ب

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha