مدارس تعليم السياقة يستعجلون تطبيق برنامج "رقمنة" امتحانات "الكود"

مدارس تعليم السياقة يستعجلون تطبيق برنامج "رقمنة" امتحانات "الكود"

طالب، أمس، أصحاب مدارس تعليم السياقة باستعجال تطبيق قرار رقمنة امتحانات قانون المرور، من أجل تفادي الفوضى التي تحدث في الامتحان وكذا القضاء على الوساطة والمحسوبية التي تحدث، والتي باتت سببا في حصول بعض المترشحين الذين لا يملكون أي خلفية عن قانون المرور على رخصة السياقة دون أي جهد أو عناء.

أكد رئيس الاتحادية الوطنية لمدارس تعليم السياقة، زين الدين أودية، في اتصال هاتفي مع "الرائد"، أن وزارة النقل مطالبة باستعجال تطبيق إجراء رقمنة امتحانات المرور، معتبرا أن الإجراء مهم وفعّال، حيث سيقضي على المحسوبية والرشوة والوساطة السائدة في امتحانات قواعد المرور، لذلك من الضروري الإسراع في اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل بدء العمل به دون مماطلة أو تأجيل، كما يحدث مع البرنامج الجديد للتكوين في تعليم السياقة، وحتى رخصة السياقة بالتنقيط.

وقال أودية إن وزارة النقل تستحدث إجراءات جيدة وفعالية في التقليل من حوادث المرور، غير أن المشكل يكمن في بقائها مجرد حبر على ورق دون السعي لتطبيقها على غرار رخصة السياقة بالتنقيط التي لم تدخل حيز التطبيق بعد، وكذا برنامج التكوين الجديد لمدارس تعليم السياقة والذي لم تؤشر عليه الوزارة بعد ولا يزال حبيس أدراج مدارس التعليم. وقال أودية إن برنامج تطبيق التصحيح الذاتي الذي أعلن عنه من طرف المركز الوطني لرخص السياقة والأمن عبر الطرق برنامج هام، حيث يمكن المترشح لرخصة السياقة من الإجابة رقميا عن مجموعة أسئلة، ليتحدد لاحقا نجاحه من فشله حسب عدد الإجابات الصحيحة، معتبرا أن سلوك تقييم المترشحين في الطريق العام يقضي على مصداقية هذا الامتحان، ويفتح المجال واسعا لظهور ممارسات غير قانونية ولا أخلاقية، أهمها الوساطة والمحاباة والرشوة، والنتيجة هي حصول أشخاص جاهلين بقواعد المرور على رخصة السياقة، متسببين بذلك في حوادث مرورية خطيرة مستقبلا.

وأضاف أودية أن الإجراء الجديد متبع في أغلب الدول الأوروبية ويعتمد على امتحان المترشحين في قواعد المرور داخل قاعات الامتحان وليس في الشارع، حيث يتلقى المترشح حوالي 35 سؤالا مُدونة في تطبيق رقمي، ويتحدد نجاحه من فشله حسب عدد إجاباته الصحيحة، لتصبح العلاقة في الإجراء الجديد تتم بين مدير مركز الامتحان والممتحن والمترشح، وليس بين الممتحن والمترشح فقط، معتبرا أن البرنامج مهم جدا للتقليل من حوادث المرور عبر القضاء على المحسوبية في منح رخص السياقة ومنح مصداقية أكبر لامتحانات الحصول على رخصة السياقة داعيا لضرورة التعجيل في تطبيقه.

دنيا. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha