بوتفليقة: الجزائر حريصة على العمل تونس من أجل دفع متجدد لعلاقاتهما

بوتفليقة: الجزائر حريصة على العمل تونس من أجل دفع متجدد لعلاقاتهما

بعث رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الذي تنتهي ولايته دستوريا في 27 أفريل المقبل رسالة تهنئة الى نظيره التونسي الباجي قايد السبسي بمناسبة بالذكرى الـ 63 لاستقلال بلاده، أكد له فيها حرصه الدائم على مواصلة العمل معه من أجل اعطاء "دفع متجدد للعلاقات المتميزة" بين البلدين.

قال عبد العزيز بوتفليقة: "يسعدني، والشعب التونسي الشقيق يحتفل بالذكري الثالثة والستين لاستقلاله المجيد، أن أتوجه الى فخامتكم، باسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي بأحر التهاني مشفوعة بأصدق التمنيات بدوام الصحة والسعادة، وللشعب التونسي الشقيق تحقيق ما يبتغيه من موصول التقدم والرخاء في ظل قيادتكم الحكيمة".

وأضاف " وإنها لمناسبة سانحة أغتنمها لأشاطركم والشعب التونسي الشقيق مشاعر الفخر والاعتزاز بهذه الذكرى الوطنية المخلدة للأجيال التي ضحت من أجل استرجاع السيادة الوطنية والاستقلال والتي نستلهم منها قيم النضال والكفاح والوفاء للوطن، من أجل استكمال ارساء دعائم الدولة الحديثة ومسار بنائها الديموقراطي على أسس قوية لتحقيق ما يصبو اليه الشعب التونسي الشقيق من نماء وازدهار ورفاه".

وختم بوتفليقة رسالته قائلا: " ولا يفوتني أن أؤكد لكم بهذه المناسبة حرصنا الدائم على مواصلة العمل معكم من أجل اعطاء دفع متجدد للعلاقات المتميزة بين بلدينا والارتقاء بها الى مستويات أرحب بما يعود بالمنفعة المشتركة على بلدينا وشعبينا الشقيقين".

فريد موسى

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha