السل يفتك بـ 23 ألف جزائري في 2018

السل يفتك بـ 23 ألف جزائري في 2018

كشف مسؤول البرنامج الوطني لمكافحة السل بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، سفيان علي حلاسة، عن إصابة أكثر من 23 ألف جزائري بداء السل، خلال السنة الماضية 2018.

سفيان علي حلاسة وفي تصريح له على أمواج القناة الأولى، أمس الأحد، إنه عندما ننظر إلى الإحصائيات التي بحوزتنا نعرف أن الداء لا يزال يمس فئة كثيرة من الجزائريين، حيث سجلنا أكثر من 23 ألف حالة لمرض السل، غير أن أكثر من ثلثي هذا الإصابات من الصنف غير المعدي أي لا ينتشر في الأعضاء الأخرى غير الرئة .. هذا الأمر يطمئن الأخصائيين لأننا نعلم أن المشكل في انتشار المرض خارج الرئة.

ومن أخطار مرض السل، أن أعراضه الأولية تظهر وكأنها بسيطة وتتراوح بين السعال، التعرق الشديد، وبصاق يحتوي على الدم، ويعتبر هذا الأخير مؤشرا خطيرا يحتاج إلى استشارة طبية سريعة، إلا أنه لا يمكن الجزم دوما أن بصق الدم ينم بالضرورة عن مرض السل، إذ يمكن أن يكون عرضا لمرض آخر على حد قول الطبيب.

وعادة ما تتراوح مدة تلك الأعراض بين شهر إلى شهرين قبل أن يدخل المريض في مرحلة ثانية، حيث يمكن أن يعاني من أعراض أخرى مثل فقر الدم، وأحيانا يشتكي المريض من أعراض السل دون أن يدرك ذلك ما يزيد من احتمال حدوث مضاعفات أخرى، ومن أهم تلك المضاعفات التي يمكن أن تحدث أن ينتقل مرض السل من الرئة باعتبارها الموضع الأول للإصابة إلى أعضاء أخرى من الجسم من خلال ما يعرف بالسل خارج الرئة.

محمد الأمين. ب

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha