بلعابد يلتقي لأول مرة بالشركاء الاجتماعيين والنقابات تقاطع

بلعابد يلتقي لأول مرة بالشركاء الاجتماعيين والنقابات تقاطع

يعقد، اليوم، وزير التربية الجديد، عبد الحكيم بلعابد، اللقاء الأول مع مديري التربية والشركاء الاجتماعيين، وعدة ملفات ستطرح في الاجتماع على غرار الامتحانات الرسمية وتحضيرات الدخول المدرسي. وترفض نقابات التربية حضور اجتماع الوزارة وأكدت على مقاطعته، وهذا في إطار عدم التعامل مع حكومة بدوي وتشكيلته الحكومية.

بناء على مصادر مسؤولة، فإن اللقاء الخاص باليوم سيكون في إطار مواصلة وزارة التربية لقاءات الوزيرة نورية بن غبريت التي كانت قد باشرتها في الأسابيع الماضية حول تحضيرات الدخول المدرسي 2018-2019، من أجل وضع النقاط على الحروف مع مدراء التربية، وهذا في اجتماع سيعقده الوزير الجديد، عبد الحكيم بلعابد، بحضور لأول مرة النقابات المستقلة منذ توليه رئاسة الوزارة.

وأضافت ذات المصادر أن اللقاء سيناقش مواضيع عديدة كالامتحانات الرسمية وتحضير الدخول المدرسي، علاوة على مدى تقدم الدروس، خاصة أن الوزارة أبرقت تعليمة، منذ أيام قليلة، حول متابعة تنفيذ البرامج لمستويات الرابعة متوسط والثالثة ثانوي، حيث شدد المفتش العام للبيداغوجيا، نجادي مسڤم، على السهر مع المؤسسات المعنية بالتأخر في تنفيذ البرامج، على أهمية إيجاد مخرج سريع لاستكمال كل الدروس قريبا، خاصة أن انطلاق الامتحانات والفروض سيكون في أسابيع القليلة المقبلة.

وجاء في التعليمة التي أرسلها نجادي مسڤم إلى مفتشي هيئات التفتيش ومفتشي التعليم الثانوي والمتوسط للمواد، تحت رقم 30-2019 والمؤرخة بتاريخ 11 أفريل الجاري، أنه بناء على عملية تقييم المفتشية العامة للبيداغوجيا لسير البرامج الدراسية على مستوى المقاطعات التفتيشية بالولايات إلى غاية 21 مارس 2019 لمستويات السنة الرابعة متوسط والسنة الثالثة ثانوي، تم تسجيل تأخر في إنجاز هذه البرامج في مجموعة من الولايات بمختلف المؤسسات والمواد.

وشدد وحرص المسؤول الأول عن البيداغوجيا على أهمية تقديم التعلمات الأساسية قبل نهاية الفصل الثالث، وموافاة المفتشية العامة للبيداغوجيا بتقرير حوصلي عن العملية يذكر كل الإجراءات المتخذة.

وقررت نقابات التربية التابعة للتكتل النقابي مقاطعة لقاء الوزارة. وفي هذا الشأن، قال المكلف بالتنظيم على مستوى النقابة الوطنية لعمال التربية "الأسنتيو"، يحياوي قويدر، أن لقاء وزارة التربية مع مدراء التربية وبحضور النقابات سيكون شرفيا فقط، مؤكدا مقاطعة تنظيمه النقابي للقاء، قائلا إن السبب يعود "إلى عدم اعترافنا في إطار التكتل بشرعية الحكومة".

وترفض النقابات المستقلة لقطاع التربية تشكيلة الحكومة الجديدة التي أشرف على هيكلتها الوزير الأول، نور الدين بدوي، وجددت رفضها التعامل مع وزير التربية الجديد، عبد الحكيم بلعابد، الذي عين خلفا للوزيرة السابقة، نورية بن غبريت، باعتباره طرفا فاعلا في المشاكل التي يتخبط فيها القطاع.

سعيد. ح

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha