بلعابد للمقبلين على البكالوريا: المواضيع لن تتسرب !!

بلعابد للمقبلين على البكالوريا: المواضيع لن تتسرب !!

    • مراكز إجراء الباك في إليزي لم تتضرر وهي جاهزة لاستقبال المترشحين

 

قبل أربعة أيام عن انطلاق امتحانات شهادة البكالوريا والتي تعني هذه السنة قرابة 700 ألف تلميذ من مختلف الفئات، وجه وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد رسالة قوية لكل الممتحنين بخصوص قضية التسريبات الخاصة بالمواضيع، مشددا بهذه المناسبة على أهمية عدم تضييع الممتحنين وقتهم في البحث عنها عبر صفحات التواصل الاجتماعي، على اعتبار أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات لإنجاح الامتحان.

واستغل المسؤول الأول لقطاع التربية الوطنية فرصة استضافته في حصة "ضيف الصباح" على القناة الأولى، ليركز على التدابير الأمنية والبشرية المعتمدة مع مختلف الجهات، مشددا أنه تم تسخير كل الوسائل المادية والبشرية اللازمة لإنجاح امتحانات البكالوريا المقررة في الـ 16 جوان الجاري، مع توفير التنظيم والانضباط اللذين طبعا ظروف إجراء امتحانات نهاية مرحلتي التعليم الابتدائي والمتوسط.

وأكد الوزير للتلميذ عدم خروج المواضيع عن المقررات الدراسية التي تم استكمالها عبر كل المؤسسات التربوية، بفضل ما وصفه بالحس التربوي للأساتذة واستقرار الموسم الدراسي.

وأرسل وزير التربية الوطنية، في هذا السياق، تطمينات لمترشحي ولاية إليزي، لاسيما مدينة جانت المتضررة من الفيضانات الأخيرة، تفيد بأن مراكز الإجراء لم تتضرر وهي جاهزة لاستقبالهم في أحسن الظروف، من خلال توفير مكيفات هوائية ووسائل للنقل، وذلك عبر كل الولايات الجنوبية أيضا.

ومن بين المترشحين لبكالوريا هذا العام، يضيف بلعابد، تم إحصاء 406 مترشح من ذوي الاحتياجات الخاصة و4011 من طلبة المدارس الخاصة و3958 من نزلاء المؤسسات العقابية، داعيا الطلبة إلى الابتعاد عن تضييع وقتهم في البحث عن المواضيع في الأنترنت والتي تشتت تركيزهم وأفكارهم فقط، وتعطلهم عن المراجعة، متمنيا تحقيق نتائج جيدة في هذه الامتحانات الرسمية ترقى حقيقة إلى مجهودات الأساتذة والطاقم الإداري.

وبالنسبة للتحضيرات الجارية للدخول المدرسي القادم، لفت وزير التربية الوطنية إلى أن 656 مؤسسة تربوية هي في طور الإنجاز وأن عملية بيع الكتاب المدرسي ستتم نهاية الشهر الجاري عبر كل المؤسسات، أضف إلى ذلك التحضير لإجراء الامتحانات المهنية المقررة في جويلية القادم لتأطير المؤسسات الجديدة.

وراهن وزير التربية، في الأخير، على توفير تعليم ذي جودة ونوعية بالاعتماد على تكوين الأساتذة والمؤطرين وإصدار كتب ات محتوى جيد بعد تجاوز العجز الكمي.

وبلغة الأرقام دائما، فحسب وزير التربية فإن عدد المسجلين في امتحان شهادة الباكالوريا 674.831 مترشحا، تمثل نسبة الإناث 54.57 بالمائة، وأن "هذه الامتحانات يؤطرها 627.655 مؤطرا في مراكز الإجراء، 51.114 مؤطرا في مراكز التجميع للإغفال، 95.916 مؤطرا في مراكز التصحيح"، حيث أن "تعداد المؤطرين للامتحانات المدرسية للبكالوريا يبلغ 735.05 موظفا، مع العلم أن من بين هؤلاء من أشرفوا على تأطير امتحانات "البيام" والسنكيام".

عثماني مريم

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha