منظمة أولياء التلاميذ تطلق مبادرة لحماية 9 ملايين تلميذ من المصير المجهول

منظمة أولياء التلاميذ تطلق مبادرة لحماية 9 ملايين تلميذ من المصير المجهول

تخوفت المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ من المصير المجهول لأزيد من 9 ملايين تلميذ بسبب الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد والمصير المجهول لها، ما جعلها تقرر إطلاق مبادرة حول الأزمة السياسية لتقريب الآراء والأفكار.

وجاء هذا على لسان رئيس المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ، علي بن زينة، الذي صرح في بيان صحفي "إنه بعد أن بلغت لغة الانسداد عتبة الشهر الثالث من عمرها وبروز أقلية بخلفيات أيديولوجية خطيرة تحت شعار مجلس انتقالي وفق سيناريو 1996، وبقاء مصير البلاد ومن ورائه مستقبل أبنائنا التلاميذ في السير إلى المجهول، حاولت المنظمة جاهدة أن تضع العديد من المبادرات والاقتراحات، وذلك بتنظيم ملتقيات وطنية بحضور كفاءات وشخصيات مشهود بإخلاصها للوطن وتحظى باحترام من طرف أطياف الحراك الوطني، على غرار لقاء بوشاوي يوم 27.04.2019 بعنوان الملتقى الوطني للنخبة الجزائرية، تطلعات الأسرة الجزائرية لحاضر ومستقبل أبنائها.

وفي الوقت نفسه سجلت المنظمة محاولات من الحكومة لفتح باب الحوار، كما سجلت المنظمة اقتراح فتح المبادرات والتي أعلن عنها قائد أركان الجيش الوطني الشعبي بكل صدق ونية طيبة.

وعليه، رأت المنظمة، حسب علي بن زينة، أن تتحمل جزءا من مسؤوليتها التاريخية والأخلاقية تجاه وطننا الحبيب، وأن تقوم بفتح قنوات لتقريب الآراء والأفكار من أجل الخروج بحلول طال أمدها، وهو ما ستقوم به المنظمة بداية من هذا الأسبوع.

سعيد. ح

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha