الرئاسة تنهي مهام عشرات المسؤولين المعينين في عهدة النظام السابق

الرئاسة تنهي مهام عشرات المسؤولين المعينين في عهدة النظام السابق

تواصل رئاسة الجمهورية تنحية المسؤولين المحسوبين على نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة من مناصب كانوا يتبوَّءونها منذ سنوات عديدة، وتضمن العدد الأخير للجريدة الرسمية نحو 30 مرسوما رئاسيا تضمنت إنهاء مهام وتعيينات في منصب مسؤولين تنفيذيين في عدة قطاعات، ليضاف إلى 35 مرسوما مماثلا صدرت الخميس المنصرم، وتمثلت المراسيم الرئاسية في إنهاء مهام كل من واليَي باتنة وسطيف ومهام قضاة، إضافة لمسؤولين بوزارة التكوين المهني والمدير العام للديوان الوطني للثقافة والإعلام ووزارة السكن، إضافة لمديري التجهيزات بعدة ولايات ومجلس المحاسبة ودواوين التسيير والترقية العقارية، إضافة لمصالح الوزير الأول.

ويوم الخميس الماضي صدر نحو 35 مرسوما رئاسيا في الجريدة الرسمية رقم 40، تضمن تعيينات وإنهاء مهام لمسؤولين تنفيذيين في ولايات ووزارة عديدة.

وشملت مراسيم التعيين مسؤولين تنفيذيين في كل من الوزارة الأولى وتعيين قضاة، ورئيس دراسة بوزارة المجاهدين، ووزارة الشباب والرياضة، ومعهد حماية النباتات ووزارة السكن والعمران ومديري التعمير والهندسة المعمارية في عدة ولايات، ومدير السكن لولاية البيض ومديري تجهيزات عمومية في عدة ولايات.

وتضمنت أيضا تعيين مدير عام جديد لديوان الترقية والتسيير العقاري لولاية الأغواط، ومدير السكن للولاية المنتدبة إن قزام، ومكلف بالدراسات بوزارة الأشغال العمومية والنقل، ومدير جديد للأشغال العمومية بولاية سعيدة، ورئيس غرفة بمجلس المحاسبة.

محمد الأمين. ب

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha