الداخلية تتبنى منظمة وطنية للحدّ من هجرة الأدمغة ورد الاعتبار لخريجي الجامعات

الداخلية تتبنى منظمة وطنية للحدّ من هجرة الأدمغة ورد الاعتبار لخريجي الجامعات

كشفت المنظمة الوطنية للشباب ذوي الكفاءات العلمية والمهنية عن مجموعة من الحلول، من المزمع نقلها إلى السلطات الوصية على المستوى الوطني والمحلي، لوضع حد للهجرة الداخلية والخارجية للشباب ذوي الكفاءات العلمية والمهنية، أبرزها تشجيع الاستثمارات لخريجي الجامعات ومنح جوائز للابتكارات العلمية المتميزة.

وأكدت المنظمة الوطنية للشباب ذوي الكفاءات العلمية والمهنية من أجل الجزائر، في بيان لها، على مباشرة مهامها بشكل رسمي عقب المصادقة على الاعتماد من قبل وزارة الداخلية والجامعات المحلية، من خلال وصل سجيل التصريح التأسيسي لجمعية وطنية، بداية أوت الجاري.

ووفق ما جاء في بيان المنظمة، فإن مهامها وأهدافها المساهمة في الحد من الهجرة الداخلية والخارجية لأبناء الجزائر من ذوي الكفاءات العلمية والمهنية، والعمل على خلق آليات للتصدي لهذه الظاهرة بالتنسيق مع الجهات المختصة.

وعرفت المنظمة، بعد عقد الجمعية العامة التأسيسية، انتخاب رئيس لها، مؤكدة أنها جمعية شبانية علمية تهدف أساسا إلى المساهمة في العمل على رفع انشغالات الشباب ذوي الكفاءات العلمية وأصحاب المهن والحرف إلى السلطات الوصية على المستوى الوطني والمحلي.

وأبرز البيان أن دور المنظمة الوطنية للشباب ذوي الكفاءات العلمية والمهنية من أجل الجزائر هو المساهمة في الحد من الهجرة الداخلية والخارجية لأبناء الجزائر من ذوي الكفاءات العلمية والمهنية، والعمل على خلق آليات للتصدي لهذه الظاهرة بالتنسيق مع الجهات المختصة.

كما أبرزت دورها في العمل على الاعتماد على الخبرات المحلية والدولية، من خلال اللقاءات الدورية لدعم وتمكين الشباب من الدفع بعجلة التنمية الاقتصادية، والمساهمة في تنمية المهارات والقدرات الفردية والجماعية للشباب ذوي الخبرات والتجارب العلمية والمهنية والاستفادة منها من خلال القيام بالمبادلات الشبانية، ومرافقة الأفكار المبتكرة في مجال تطوير وترقية المهنة، والقيام بتشجيعهم والتواصل معهم وتكريمهم ليكونوا مثالا يحتذى به.

وحرصت المنظمة على التأكيد على العمل على ربط الشباب ذوي الشهادات والمهن بالمحيط الاجتماعي والاقتصادي والاستفادة من خبراتهم، والمساهمة في القضاء على البطالة من خلال القيام بإعلام الشباب حول فرص التشغيل وتوجيههم بالتعاون مع السلطات المعنية عن طريق صناديق القرض (الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب، الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر، الصندوق الوطني للتأمين على البطالة وجميع فرص التشغيل الأخرى).

وقررت المنظمة الوطنية للشباب ذوي الكفاءات العلمية والمهنية من أجل الجزائر تشجيع البحث العلمي، من خلال منح جوائز للمشاريع الشبانية والابتكارات العلمية المتميزة وللمتفوقين في الجامعات والمعاهد ومراكز التكوين المهني، وتنظيم المسابقات والمعارض العلمية مع تشجيع الشباب على الاستثمار في مشاريع الصناعات التقليدية والحرف اليدوية.

سعيد. ح

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha