الموافقة رسميا عن نحو 90 مجلة علمية جديدة مصنفة "ج"

الموافقة رسميا عن نحو 90 مجلة علمية جديدة مصنفة "ج"

وافقت اللجنة الوطنية المكلفة بتقييم المجلات العلمية التي تصدرها مؤسسات التعليم العالي ومرافقتها، في اجتماعها الأخير، على اعتماد مجموعة جديدة من المجلات المصنفة "ج"، وأصبحت حوالي 90 مجلة علمية.

أفرجت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، في 13 أوت الجاري، عن قرار يحدد قائمة المجلات العلمية الوطنية من الصنف "ج"، يعدل القرار السابق رقم 586 المؤرخ في 21 جوان 2018، حيث ارتفع عدد المجلات في هذا الصنف إلى 89 بعد رفع التحفظ عن 17 مجلة.

وحدد القرار الوزاري المعدل للقرار رقم 586 المؤرخ في 21 جوان 2018 قائمة المجلات الوطنية المصنفة من فئة "ج"، وقد بلغ عدد المجلات 89 مجلة، بإمكان الطلبة والباحثين نشر مقالاتهم فيها، حيث تم رفع التحفظ عن 17 مجلة.

وبناء على قرار وزارة التعليم العالي، فإنه يطبق القرار على المقالات المودعة بعد صدوره، وهو ما يعني أن من تحصل على وعد بالنشر في مجلة مصنفة في القائمة القديمة مقاله مقبول للمناقشة حتى وإن خرجت من التصنيف، وأصبحت المجلات المقبولة مقالاتها للمناقشة معروفة ومعترف بها لدى الوزارة، سواء كانت المجلات وطنية أو دولية، الوطنية الموجودة في هذا قرار الوزاري والدولية موجودة في موقع المديرية التابعة للوزارة، وهو ما من شأنه إنهاء ووضع حد للمشاكل التي طالما عانى منها الطلبة والباحثون، حيث تم رفض العديد من منشوراتهم من طرف المجالس العلمية. وأشارت مصادر من القطاع أنه بعد الإفراج عن قائمة المجلات لا توجد أي صلاحية للمجالس العلمية أو لجان التكوين في الدكتوراه لقبول مجلة معينة من عدمها، بل يقبل بذلك إذا كانت موجودة في قائمة الوزارة سواء كانت وطنية أو دولية.

وبناء على الوصاية، فإنه يمنح إمكانية الطعن في قرار المجلس العلمي في حالة رفضه لمجلة موجودة في قائمة الوزارة، وهذا بالنسبة لجميع الطلبة في كافة الأنظمة، وهذا بناء على المنشورين رقم 03 المؤرخين في 08 مارس 2018 و07 جويلية 2019 على التوالي.

عثماني مريم

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha