على خلفية تجاوزات محلية في حقهم وصمت الوزارة والنظار بشأن مطالبهم

مشرفو ومساعدو التربية يخرجون إلى الشارع للاحتجاج اليوم

مشرفو ومساعدو التربية يخرجون إلى الشارع للاحتجاج اليوم صورة من الأرشيف

من المنتظر أن تتبنى اليوم النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين احتجاجا، تنديدا بالتجاوزات الصادرة محليا في حق مشرفي التربية والمساعدين التربويين، من قبل النظار، على غرار التعدي الصارخ على مشرفة تربوية بولاية غليزان التي تعرضت للضرب.

ونشرت النقابة، في بيان لها، أن الاحتجاج سيمس، خاصة اليوم، ولاية غليزان حيث سيتم تنظيم اعتصام أمام مديرة التربية بناء على القانون 02/90 المؤرخ في 06/02/1990 المتعلق بالوقاية من النزاعات الجماعية في العمل وتسويتها، وممارسة حق الإضراب وبناء على القانون الأساسي والنظام الداخلي للنقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين.

ويهدف الاحتجاج، حسب ذات البيان، للضغط على مديرية التربية لاتخاذ الإجراءات اللازمة والعاجلة بما فيها رد الاعتبار للزميلة مشرفة التربية التي تعرضت للإهانة أثناء ممارسة مهامها، كما نددت بمثل هذه التصرفات والتعسفات التي تسيء للسير الحسن للوسط المدرسي وحقوق وكرامة سلك مشرفي ومساعدي التربية. 

وندد البيان بعدم تجاوب مديرية التربية مع عدة انشغالات مهنية طارئة، والتماطل في التكفل الفعلي والجاد بها والمدرجة بالبيانين 01/03/2019، وتسوية كل الانشغالات العالقة خاصة بمصلحة الموظفين، مطالبة بإلغاء كل العقوبات التأديبية والتكاليف والتسخيرات التعسفية الصادرة في حق مشرفي ومساعدي التربية.

وتتمسك النقابة بالمطالب المحلية والوطنية التي هي حق مشروع لسلك مشرفي ومساعدي التربية، بما فيها القضاء على رتبة مساعد تربية، ترقية مشرفي التربية ومشرفي التربية الرئيسيين، وتخفيض الشروط التعجيزية للمشاركة في المسابقات المهنية بفتح دورتين وبزيادة المناصب المالية ومنح الرخص الاستثنائية لذلك.

وطالب في الأخير بتثمين الخبرة المهنية والشهادات العلمية والحق في الترقية لرتبة مستشار التربية، مع تطبيق المرسوم الرئاسي 14/266 بما يضمن إنصاف سلك مساعدي ومشرفي التربية، إضافة إلى التسوية النهائية والجادة الفعلية واعتماد خبرة مساعدي التربية الرئيسيين المدمجين سنة 2002.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع