لتجاوز الضرر الذي طالهم في القانون الخاص

موظفو التوجيه والإرشاد يستدعون جمعية عامة للتحضير للاحتجاجات

قررت اللجنة الوطنية لموظفي التوجيه والإرشاد المدرسي، استدعاء الجمعية العامة خلال الأيام المقبلة، للفصل في طرق الاحتجاج التي من شأنها إلزام الوزارة الوصية بالمعالجة الحقيقية لانشغالات السلك، جراء ما لحق به من ضرر وإجحاف بعد صدور القانون الأساسي للقطاع 240-12 المعدل للقانون 315-08 وتطبيقاته.

وعقدت اللجنة اجتماعا لأعضاء مكتبها بمقر الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين بالجزائر العاصمة، في ظل أجواء تسودها مشاعر الغضب والترقب مما آلت إليه الأوضاع المهنية والاجتماعية لموظفي سلك التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني، وهذا على خلفية تواصل تماطل الوصاية في المعالجة الحقيقية لانشغالات السلك، وفق بيان صادر عنها.

وبناء على ذات البيان، فإن أعضاء اللجنة الوطنية تطرقوا بالمناقشة والتحليل أهم مستجدات الساحة التربوية والوطنية، أهمها رغبة الوزارة في الفصل النهائي في ملف القانون الأساسي في أقرب الآجال، الأمر الذي يدفعها، حسبها، للتجند وتعبئة موظفي السلك للتمسك بالمطالب المشروعة والمذكورة في البيانات السابقة للجنة، والتي لا يمكن تحقيقها إلا بالاستعداد والتضحية والوقوف صفا واحدا خلال هذه الفترة الهامة والمصيرية.

ودعت اللجنة سلك التوجيه والإرشاد المدرسي إلى التجند للدفاع بقوة عن المطالب والحقوق المشروعة للسلك، ودعت اللجان الولائية للاستعداد والتحضير لانعقاد الجمعية العامة للجنة الوطنية التي سيحدد تاريخها لاحقا، لأجل تجسيد المطالب المرفوعة والمتمثلة أساسا في المعالجة الجدية والعادلة لاختلالات القانون الخاص فيما يخص التصنيف واستحداث رتبة للترقية.

وتطالب لجنة سلك التوجيه بإدراج مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني في صنف 13 ومستشار رئيسي في التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني في صنف 15، واستحداث رتبة ترقية جديدة صنف 16، مع دراسة ومعالجة وضعيات المستشارين الذين حرموا من الإدماج في 2012 بسبب عدم تثمين الخبرة المهنية عن طريق الأحكام الانتقالية في إطار القانون الخاص المنتظر.

وتطالب أيضا بتسوية وضعية مستشاري التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني المنحدرين من رتبة مستشار رئيسي للتوجيه المدرسي والمهني، وهذا من خلال إدماجهم في الرتبة المستحدثة مستشار رئيسي للتوجيه والإرشاد المدرسي المهني، حسب ما نص عليه المرسوم 08-315، مع ضرورة التكوين المتخصص للمتربصين نظرا لمتطلبات الوظيفة ولتعدد وتنوع الشهادات الجامعية لمستشاري التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني (جميع تخصصات علم النفس وعلم الاجتماع وعلوم التربية(.

وشددت اللجنة على أهمية تخصيص مناصب كافية للترقية إلى رتبة مستشار رئيسي في كل ولاية، على غرار أسلاك التدريس، وفتح آفاق الترقية إلى مناصب إدارة المؤسسات التربوية (مدير متوسطة + مدير ثانوية) واستفادة مستشاري التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني من السكن الإلزامي لضرورة الخدمة.

كما شددت على أهمية الإسراع في إصدار القانون الأساسي المنظم والمسير لمراكز التوجيه المدرسي والمهني، وتوفير وتحسين وسائل وظروف العمل بما يسهل أداء المستشار لمهامه بفعالية، فضلا على أهمية التدخل العاجل لوزارة التربية لإيجاد حل للإشكال القائم بين مستشاري التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني ومفتش التربية الوطنية بولاية الأغواط، وكذا تسوية وضعية (16) مستشار توجيه الناجحين في مسابقة التوظيف بعنوان 2019 بمديرية التربية الجزائر وسط مع مصالح الوظيف العمومي.

 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع