إما بتمديد عهدتها أو تنظيم انتخابات جديدة

نائب برلماني يطالب واجعوط بإنهاء أزمة لجنة الخدمات الاجتماعية بقطاعه

نائب برلماني يطالب واجعوط بإنهاء أزمة لجنة الخدمات الاجتماعية بقطاعه

 

راسل النائب بالمجلس الشعبي الوطني، لخضر بن خلاف، وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، بخصوص اللجنة الوطنية للخدمات الاجتماعية لقطاع التربية التي انتهت عهدتها بتاريخ 31 ديسمبر 2019، وتعطلت بذلك كل الخدمات التي تقدمها اللجنة لأصحاب الحق وذويهم.

وطالب بن خلاف، في رسالته، بتدخل المسؤول الأول لقطاع التربية الوطنية من أجل إيجاد حل لهذه الوضعية، إما بتمديد إضافي لعهدة اللجنة في إطار القانون 12-01 المحدد لكيفية تسيير لجنة الخدمات الاجتماعية، وإما إعادة تنظيم انتخاب أعضائها عن طريق انتخابات قانونية وشفافة تكون في مستوى تطلعات عمال القطاع.

في المقابل، سلط بن خلاف الضوء على معاناة عمال ومتقاعدي وموظفي قطاع التربية على مستوى القطر الجزائري، بسبب تجميد عمل اللجنة الوطنية للخدمات الاجتماعية، وهذا بسبب نهاية عهدتها بتاريخ 31 ديسمبر 2019، بعدما مددت منذ سنة 2018.

وقال بن خلال "إنه وبسبب هذا الوضع توقفت كل الخدمات الاجتماعية التي يستفيد منها أصحاب الحق وذووهم، خاصة منها منحة الأيتام، منحة الأرامل، منحة الإعاقة، منحة الزواج، منحة التضامن، العمليات الجراحية، التحاليل الطبية والأشعة، التعاونيات الاستهلاكية والسلفيات بكل أنواعها (الاستثنائية، البناء، الشراء، الزواج...).

وأمام هذه الوضعية الحرجة التي يعيشها عمال القطاع بكل أصنافهم، التمس بن خلاف من الوزير التدخل من أجل إيجاد حل لهذه الوضعية.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع