جدد التأكيد على الجزائر خالية من هذا الوباء، وزير الصحة:

مراقبة "صارمة" عبر مطارات الجمهورية للتصدي لـ"كورونا"

مراقبة "صارمة" عبر مطارات الجمهورية للتصدي لـ"كورونا"

أكد وزير الصحة، عبد الرحمن بن بوزيد، إن مراقبة صارمة وتلقائية سارية على مستوى جميع مطارات الجزائر، بسبب فيروس كورونا.

قال الوزير في تصريح نقلته وكالة الأنباء الجزائرية، على هامش لقاء الحكومة بالولاة، أن كاميرات حرارية تكشف على درجات الحرارة الجسدية غير العادية، متوفرة على مستوى جميع مطارات البلاد، وتستعمل هذه الكاميرات الحرارية، لأجل ضمان مراقبة دائمة وتلقائية للمسافرين الذين يصلون أو الذين يعبرون تلك المطارات، وذكر الوزير، بأنه لم يتم تسجيل أي حالة لفيروس كورونا بالجزائر حتى الآن.

وأضاف الوزير أن الرعايا الجزائريين والليبيين والموريتانيين الذين تم نقلهم من ووهان الصينية، قد عادوا إلى منازلهم، بعدما تم السماح لهؤلاء بمغادرة فندق الرايس بالجزائر العاصمة، أين تم عزلهم لمدة أسبوعين.

 

وأشار مصطفى زبدي، أن المصنع موجود في منطقة فلاحية، حيث اعترضت كل من وزارتي الفلاحة والبيئة على تشييده، فيما وافقت عليه وزارة الصحة، ما أثار حفيظة وتساؤل المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع