ناصري أعلن عن الشروع في تسليم 40 ألف وحدة سكنية ويكشف:

هذه طريقة القضاء عل مشكل السكن في الجزائر

هذه طريقة القضاء عل مشكل السكن في الجزائر
بناء 70 ألف وحدة سكنية بصيغة "عدل" قريبا التسريع في انجاز 900 ألف وحدة سكنية من أولويات القطاع

 

كشف، وزير السكن والعمران والمدينة، كمال ناصري، أنه سيتم قريبا الانطلاق في بناء 70 ألف وحدة سكنية جديدة بصيغة عدل، كما أشار إلى امكانية بناء سكنات موجهة للإيجار بأسعار معقولة تتراوح بين 8 آلاف و15 ألف دينار.

 

كمال ناصري أوضح، لدى استضافته في برنامج "الخلفية والقرار" للقناة الإذاعية الأولى، أمس أنه سيتم قريبا الانطلاق في أشغال إنجاز 70 ألف وحدة سكنية بصيغة عدل على المستوى الوطني وفتح ورشات خاصة بهذا المشروع والتي ستسمح -حسبه-بدفع عجلة التنمية الاقتصادية، مشيرا إلى أنه بإمكان المكتتبين اختيار مواقع سكناتهم.

وأشار الوزير إلى أن برنامج عدل الحالي يتضمن 560 ألف وحدة سكنية، حيث تم إلى حد الآن إسكان أكثر من 128 ألف عائلة، مبرزا أنه سيتم تسليم 40 ألف وحدة سكنية في القريب العاجل.

وفي ذات الصدد، أكد الوزير أن أولوية قطاعه حاليا هو تسريع وتيرة إنجاز البرامج السكنية بمختلف الصيغ والمقدر عددها بـأكثر من 900 ألف، منها 300 ألف وحدة لم يتم الانطلاق فيها.

كما أعلن الوزير عن برنامج إنجاز مليون وحدة سكنية بمختلف الصيغ، 60 بالمئة منها ستوجه للمناطق الريفية، الهضاب العليا والجنوب عن طريق إعانات الدولة سواء المباشرة وغير المباشرة، لتوفير سكنات لائقة لمواطني هذه المناطق.

وبخصوص الصيغة السكنية الجديدة الموجهة للإيجار، أفاد ناصري أن هذه الصيغة ستعتمد على الشراكة بين القطاع الخاص والعام ولذلك سنمنح الفرصة للمرقين العقاريين الذين يقدر عددهم بـ 9 آلاف لبناء سكنات بإيجار مدروس، حيث تتراوح قيمة الإيجار بين 8 آلاف إلى 15 ألف دينار، وذلك في إطار عقد بين الدولة والمرقي العقاري.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع