قال إن النخب منخرطون في حملة التوعية والإرشاد..قسيمي لـ"الرائد":

قيادات المنتدى والنخب مدعوون لتدعيم حملات الإغاثة

قيادات المنتدى والنخب مدعوون لتدعيم حملات الإغاثة

أكد رئيس منتدى النخبة والكفاءات الوطنية، يوسف قاسمي، أن أعضاء المنتدى منخرطون في حملة وطنية ومحلية للتوعية والإرشاد والمرافقة للمواطنين، داعيا في هذا الصدد "كل قيادة المنتدى ومنتسبيه والنخب والكفاءات الوطنية وعموم الشعب الجزائري للتبرع وتخصيص من 5 إلى 10٪ من مدخولهم الشهري لصالح حملات الإغاثة وتمويل المحتاجين "تعزيزا الإخوة وتقاسم العبء وللتمكن من مواجهة "محنة كورونا".

أوضح يوسف قسيمي في تصريح لـ"الرائد"  بالقول:".. نحن و منذ بداية ظهور جائحة كورونا في بلدنا منخرطون في حملة وطنية ومحلية للتوعية والإرشاد والمرافقة للمواطنين"، مشيرا إلى أن مبادراتهم تتم عبر الوسائط الاجتماعية والإعلام، كاشفا أن أعضاء القيادة الوطنية اتفقوا "على خطة عمل" تقوم على التوعية ونشر ثقافة الوقاية والأخذ بكل الاحتياطات اللازمة.

ودعا منتدى النخبة للالتزام بالحجر المنزلي والتقيد بالقرارات والتعليمات الرسمية لضمان الحماية وعدم انتشار الوباء، مؤكدا على أهمية الانخراط الايجابي لكافة قيادة وأعضاء ومنتسبي المنتدى في العمل التطوعي مع الطواقم الصحية والحماية المدنية والتنسيق مع الجمعيات المدنية.. كل في موقعه ومنطقته الجغرافية".

وأعلن المصدر عن تشكيل لجنة من الخبراء والكفاءات الوطنية في الاختصاصات "الطبية والنفسية؛ المرشدين الاجتماعيين وعلماء ومفكرين الدين؛ خبراء الاقتصاد والقانون؛ الإعلاميين و النشطاء المدنيين والسياسيين... وغيرهم لأجل التشاور و تبادل الرأي وتقديم المقترحات حول كيفيات إدارة أزمة كورونا وتداعياتها على المجتمع وموازنة الدولة ومشاريع التنمية.. حاضرا ومستقبلا"، كافشا عن تنشيط حصص إعلامية لتوعية وتوجيه الرأي العام ومرافقوه من أجل العمل بأسباب الوقاية والحماية والتضامن الوطني.

ودعا قسيمي "كل دعوة قيادة المنتدى ومنتسبيه والنخب والكفاءات الوطنية وعموم الشعب الجزائري للتبرع وتخصيص من 5 إلى 10٪ من مدخولهم الشهري لصالح حملات الإغاثة وتمويل المحتاجين والأسر الفقيرة والمعوزة وذلك تعزيزا الإخوة وتقاسم العبء في هذه الضائقة التي يمر بها شعبنا.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع