عبر الحسابات البنكية التي خصصتها الحكومة لذلك

واجعوط يحث على التحسيس بأهمية التبرع حول "كورونا"

واجعوط يحث على التحسيس بأهمية التبرع حول "كورونا"

جندت وزارة التربية الوطنية مديري ومسؤولي مؤسسات التربية عبر مختلف ولايات الوطن من أجل إنجاح حملة التبرع التي تقوم بها الحكومة للقضاء على انتشار وباء كورونا وما يخلفه من أزمة، عبر إرسالية صادرة عن الأمين العام لوزارة التربية الوطنية تم توجيها إلى مديري الإدارة المركزية ومديري التربية ومديري المؤسسات والمعاهد الوطنية تحت الوصاية بخصوص الحسابات المفتوحة خصيصا للتبرعات.

وبناء على الإرسالية الصادرة عن الأمين العام بوزارة التربية بتاريخ 31 مارس 2020 تحت رقم 500-2020، فإنه تم القيام بفتح حسابات موجهة خصيصا لتبرعات المواطنين الراغبين في المساهمة في حركة التضامن التي أثارها انتشار فيروس كورونا، مطالبا المسؤولين المحليين باتخاذ التدابير اللازمة لضمان نشر تفاصيل هذه الحسابات البنكية على أوسع نطاق على مستوى إدارات ومؤسسات قطاع التربية.

وأوضح الأمين العام لوزارة التربية أنه في هذا الصدد يمكن للمواطنين الراغبين في المساهمة في الحركة التضامنية بسبب تفشي فيروس كورونا في الجزائر، أن يقدموا تبرعاتهم بالدينار الجزائري في الحسابات التالية: حساب الخزينة (COVID19 13737 - 397, ALGER).الحساب البريدي الجاري (CCP COVID-19 200 CLE, ALGER).

أما بالنسبة للتبرعات بالعملات الأجنبية فقد وضع تحت تصرف المواطنين الحسابات التالية: الأورو (46 / 02001121123000001)، الدولار الأمريكي (43 / 002001121123000002)، الجنيه الإسترليني (40 / 002001121123000003(.

ولإنجاح حملة التبرعات، أمرت الوزارة مديريها المركزيين بالسهر مع مديري المؤسسات التربوية للأطوار الثلاثة وكذا مفتشي التعليم الابتدائي للإدارة "للمتابعة والتبليغ" ومراكز التوجيه والإرشاد المدرسي بالولايات ومراكز التوزيع والتوثيق التربوي، وكذا ملحقات ديوانين محو الأمية وتعليم الكبار ومكاتب التكوين والتعليم عن بعد، والرابطات الولائية للرياضة المدرسية بالولايات، من أجل التحسيس بالعملية.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع