أكد اتخاذ الخبازيين لإجراءات تنظيمية لمباشرة عملهم خلال هذه المناسبة

قلفاط يطمئن الجزائريين بتوفر الخبز يومي العيد

قلفاط يطمئن الجزائريين بتوفر الخبز يومي العيد

طمأن، رئيس الاتحادية الوطنية للخبازين، يوسف قلفاط، الجزائريين بتوفر مادة الخبر على مستوى المخبزات صبيحة العيد، مشيرا أن الخبازيين باشروا اتخاذ إجراءات تنظيمية من أجل ضمان الخدمة وتوفر هذه المادة الأساسية خلال هذه المناسبة، في ظل الإجراءات الجديدة التي اتخذتها الحكومة كتكملة لإجراءات الحجر الصحي.

قال يوسف قلفاط، في تصريح لـ"الرائد"، أمس إن الخبازين سيضمنون الحد الأدنى من الخدمة، مشيرا أنه سيتم فتح محلات الخبازين خلال فترة الصباح عبر الأحياء من أجل ضمان تزود المواطنين بهذه المادة، مطمئنا الجزائريين بأنه لن يكون هناك نقص في توفر الخبر عبر كل الأحياء. 

وأضاف يقول إن أغلب الخبازين اتخذوا إجراءات تنظيمية من أجل ضبط عملهم خلال هذه المناسبة، خاصة في ظل الإجراءات الجديدة التي بادرت بها الحكومة من أجل منع تفشي فيروس كورونا خلال العيد، منها منع التنقلات بالمركبات خلال يومي العيد، قائلا إن الخبازين لديهم تصاريح تمكنهم من ضمان خدمتهم ومواصلة عملهم بشكل عادي، في حين هناك خبازون سيداومون بمحلاتهم طيلة يومي العيد من أجل ضمان تزود المواطنين بهذه المادة الأساسية دون انقطاع.

للإشارة، فإن قلفاط سبق وأن صرح أن مصالحه سجلت تراجعا كبيرا في إنتاج واستهلاك مادة الخبز، منذ بداية الشهر الفضيل. وذلك بعد غلق المطاعم الجامعية والمدرسية ومحلات الأكل السريع، جراء تطبيق تدابير الحجر الصحي ضمن إجراءات مجابهة تفشي فيروس كورونا. وقال ذات المسؤول إن حجم إنتاج الخبز يوميا الذي يستهلك في شهر رمضان على المستوى الوطني، عرف تراجعا. 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع