واجعوط شدد على مسألة إشرافهم شخصيا على تنفيذها

مديرو التربية مطالبون بتقارير دورية حول أعمال نهاية السنة الدراسية

مديرو التربية مطالبون بتقارير دورية حول أعمال نهاية السنة الدراسية

أمر وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، مديري التربية الوطنية بالحرص والإشراف الشخصي على متابعة تنفيذ إجراءات نهاية السنة، آخذين بعين الاعتبار كل التدابير الوقائية والاحترازية التي أقرتها مصالح الصحة العمومية في ظل هذه الظروف التي تمر بها المدرسة الجزائرية.

ألزم محمد واجعوط مديري التربية لمختلف الولايات بتقارير دورية حول مدى تنفيذ العمليات المسطرة بهدف المتابعة لسير هذه العمليات ومدى تجسيدها ميدانيا وفي الآجال المحددة، وهذا خلال اجتماع مع مديري التربية منتصف نهار أول أمس الإثنين 01 جوان 2020، بمقر دائرته الوزارية بالمرادية، بالجزائر، عبر ندوة مرئية خصصت للوقوف على الإجراءات الخاصة بأعمال نهاية السنة الدراسية والامتحانات المدرسية الوطنية.

وخلال الاجتماع، قدم الوزير، في كلمته، تهانيه بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، وأعرب عن شكره للجهود المبذولة في إطار تنفيذ الإجراءات المتخذة لمجابهة تعليق دوام التعليم، لاسيما ما بذلته الفرق الإدارية والتربوية التي تفانت في أداء مهامها في ظل هذه الجائحة، والتي توجت بإطلاق أول قناة تعليمية "قناة المعرفة" التي هي مكسب لجميع أفراد الأسرة التربوية.

كما ذكر الوزير بقرارات مجلس الوزراء المنعقد بتاريخ 10 ماي 2020 المتعلقة بالتدابير اللازمة لإنهاء السنة الدراسية 2019-2020 والمتخذة طبقا للمقتضيات القانونية المرتبطة بمكافحة انتشار فيروس كورونا (كوفيد.19)، والتي تم بموجبها المصادقة على إجراءات الانتقال في المراحل التعليمية الثلاث وإلغاء امتحان نهاية مرحلة التعليم الابتدائي دورة 2020، وتأجيل إجراء امتحاني شهادة التعليم المتوسط وشهادة البكالوريا إلى شهر سبتمبر 2020، حيث أشار الوزير إلى عمل الجنة المنصبة على مستوى الإدارة المركزية والمشكلة من مختلف الهياكل المعنية لتحديد الإجراءات المتعلقة بتنفيذ قرارات مجلس الوزراء سالف الذكر.

وفي الأخير، جدد شكره لكل الفرق الإدارية والتربوية المجندة خدمة لأبنائنا التلاميذ، ولكافة جمعيات أولياء التلاميذ والنقابات المعتمدة في القطاع التي أبانت عن درجة عالية من المسؤولية في هذا الظرف الاستثنائي الذي تمر به البلاد.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع