مع توفير كل شروط نجاح هذا المخطط الوطني

شيتور يأمر رؤساء مصالحه بتطبيق خارطة طريق للخروج من الحجر

شيتور يأمر رؤساء مصالحه بتطبيق خارطة طريق للخروج من الحجر

أمر وزير التعليم العالي والبحث العلمي، شمس الدين شيتور، رؤساء المؤسسات تحت الوصاية بالتزام خارطة الطريق للخروج من الحجر بناء على تعليمة الوزير الأول رقم 01 المؤرخة في 4 جوان 2020، وتعليمة رئيس الجمهورية، حيث قام الوزير الأول، بعد استشارة اللجنة العلمية والسلطة الصحية حول تطور الوضع الوبائي المرتبط بفيروس كورونا "كوفيد 19، بتحديد خارطة طريق الخروج من الحجر.

وأوضح وزير التعليم العالي، في تعليمة وجهها إلى رؤساء المؤسسات تحت الوصاية، "إن خارطة الطريق المذكورة للخروج التدريجي من الحجر، والتي ترتكز على توصيات السلطة الصحية، تتضمن التدابير المخففة ذات الأولوية والأنشطة المعنية، مع مراعاة أثرها الاجتماعي والاقتصادي وخطر العدوى من الفيروس، وتستدعي إعداد دليل الصحة الخاص بكل قطاع أو نشاط تعزيز جهاز المراقبة الصحية.

ونقلت إرسالية شيتور "إن المرحلة الأولى لخارطة الطريق سيتم تنفيذها ابتداء من يوم الأحد 7 جوان 2020 وستخص استئناف نشاطات البناء والأشغال العمومية والري، مع تعديل مواقيت حركة نقل المستخدمين وكذا استئناف فئة أولى من الأنشطة التجارية والخدماتية، وذلك في انتظار تدابير الخروج من الحجر، "رفع و/ أو تعديل الحجر الجزئي المنزلي" التي سيشرع فيها ابتداء من 14 جوان 2020.

وبناء على ذات التعليمة، فإن "المرحلة الثانية من مخطط الاستئناف التدريجي فستخص تدابير وأنشطة أخرى سيتم فرزها وتحديدها في الوقت المناسب. وفي هذا السياق فإن قطاع التعليم العالي والبحث العلمي بصدد إنهاء حصيلة المقترحات التي قدمتها المؤسسات الجامعية والبحثية في إطار مسعى التشاور الذي بادرت به لاسيما مع الندوات الجهوية للجامعات والتي ستعرض على تقدير السلطات المعنية.

وشدد شمس الدين شيتور أخيرا على "أن تجسيد خريطة الطريق هذه يتطلب تجند الجميع على نحو يرقى إلى مستوى التحدي الذي تواجهه أمتنا من أجل تكثيف جهود الوقاية من هذه الجائحة العالمية ومكافحتها، ولذلك يلزم مسؤولو المؤسسات بالسهر كل فيما يخصه على توفير كل شروط نجاح هذا المخطط الوطني للرفع التدريجي للحجر وضمان خروج حقيقي من هذه الأزمة الصحية".

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع