للوقوف على مدى إنجاز أعمال نهاية السنة وتحضيرات الامتحانات المقبلة

4 لجان تفتيش وزارية تتوجه اليوم إلى مديريات التربية

4 لجان تفتيش وزارية تتوجه اليوم إلى مديريات التربية

كشفت مصادر تربوية مسؤولة أن وزارة التربية ستوجه، بداية من اليوم الثلاثاء، لجان تفتيش وزارية مهمتها متابعة ومراقبة ومرافقة مديريات التربية الـ 50، في أعمال نهاية السنة الدراسية والوقوف على تحضيرات الدخول المدرسي والامتحانات المدرسية، وهذا لضمان استكمال كامل الملفات خاصة مع اقتراب موعد الخروج في عطلة الصيف.

وحسب ذات المصادر، فقد تم تشكيل 4 لجان كل واحدة تعمل في جهة، الأولى نحو الشرق وتنطلق من بجاية، والثانية نحو الغرب وتنطلق من الشلف، والثالثة نحو الجنوب وتنطلق من الجلفة، والرابعة نحو الوسط وتنطلق من مديرية الجزائر غرب.

وأوضح في ذات الشأن الناشط التربوي كمال نواري أن هذه اللجان تأتي في وقت أن أغلب مديري المؤسسات التعليمية قاموا بمهمتهم كما ينبغي، وقد تم استدعاء الأساتذة ومختلف العمال لإنجاح ترتيبات وأعمال نهاية السنة، خاصة أن أغلبهم قاطنون في نفس المدينة باستثناء الحوامل واللواتي يرضعن أطفالا، والقاطنين في مدن أخرى، حيث سمح لهم بإجراء المجالس بالعدد الذي يمكن للأعضاء الحضور، وقد تم إنهاء كل أعمال نهاية السنة الدراسية، لتبقى بعض الأعمال مؤجلة إلى بداية السنة الدراسية، كالتسجيلات وبيع الكتب المدرسية، على اعتبار أن هناك الوقت الكافي للقيام بها  ما دام أن دخول الإداريين يبدأ يوم 19 أوت ودخول التلاميذ يوم 4 أكتوبر، أي أكثر من شهر.

هذا وبناء على مصادرنا، فإن هذه اللجان ينتظر منها الوقوف على مدى سهر مديري المؤسسات التعليمية ومديريات التربية على تطبيق الترتيبات الاستثنائية لتنظيم وإنجاز أعمال نهاية السنة الدراسية 2019-2020، خاصة ما تعلق بعقد مجالس الأقسام الخاصة بمختلف المستويات للأطوار التعليمية الثلاثة التي دعت إلى تنظيمها قبل الخروج في عطلة الصيف، التي ينتظر أن تنطلق بالنسبة للأساتذة بتاريخ 2 جويلية المقبل، وبتاريخ 9 جويلية بالنسبة للإداريين، ومدى تسليم كشوف التلاميذ بعد أن أمرت قبلا بإرسالها لأولياء التلاميذ بكل الطرق المتاحة.

كما ستقف هذه اللجان على مدى تطبيق تعليمات رئيس الديوان بالنيابة، بوبكر صديق بوعزة، الموجهة في إرسالية تحت رقم 513 بتاريخ 31 ماي 2020 إلى مديري التربية للتطبيق ومديري مؤسسات التربية والتعليم للتنفيذ، والتحقيق في شفافية تطبيق ترتيبات الانتقال إلى المستوى الأعلى من خلال تطبيق معدل الفصل الأول والثاني، وكل تلميذ تحصل على معدل قبول يساوي أو يفوق 9 من 20 أو أي معدل انتقال يساوي أو يفوق 4.5 من 10، في الطور الابتدائي، مع الوقوف على مدى تطبيق الإجراءات الاستثنائية الخاصة بانتقال التلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة.

ورخصت وزارة التربية الوطنية، حسب ذات الإرسالية، أن تنجز مجالس الأقسام ومجالس القبول والتوجيه وما يترتب عنها عند الدخول المدرسي 2020-2021 حسب الحالة، وحسب تطور الوضع الصحي في البلاد.

وجند وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، مديري التربية الوطنية للحرص والإشراف الشخصي على متابعة تنفيذ إجراءات نهاية السنة، آخذين بعين الاعتبار كل التدابير الوقائية والاحترازية التي أقرتها مصالح الصحة العمومية، في ظل هذه الظروف التي تمر بها المدرسة الجزائرية، وهذا في إطار قرارات مجلس الوزراء المنعقد بتاريخ 10 ماي 2020 المتعلقة بالتدابير اللازمة لإنهاء السنة الدراسية 2019-2020، والمتخذة طبقا للمقتضيات القانونية المرتبطة بمكافحة انتشار فيروس كورونا (كوفيد.19)، والتي تم بموجبها المصادقة على إجراءات الانتقال في المراحل التعليمية الثلاث وإلغاء امتحان نهاية مرحلة التعليم الابتدائي دورة 2020، وتأجيل إجراء امتحاني شهادة التعليم المتوسط وشهادة البكالوريا إلى شهر سبتمبر 2020.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع