أسفرت العمليات عن حجز كمية معتبرة من المهلوسات والأسلحة البيضاء

توقيف 23 متورط في الترويج للمخدرات بإقليم ولاية سطيف

توقيف 23 متورط في الترويج للمخدرات بإقليم ولاية سطيف

 

تمكنت مصالح أمن ولاية سطيف من توقيف شخصين 02 يحترفان نشاط ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية وسط المدينة، وتحجز إثر ذلك 200غ من المخدرات (كيف معالج) و305 قرص مهلوس وكذا أسلحة بيضاء محظورة بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره 16 مليون سنتيم و300 أورو بالعملة الصعبة تعتبر من عائدات الترويج.

العملية وحسب ما أشار له بيان لذات المصالح الأمنية تلقت "الرائد" نخسة منه أطرت من قبل الضبطية القضائية للأمن الحضري الثالث وجاءت عقب استغلال معلومات تفيد بإقدام شخصين على ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية بحي "يحياوي" وسط مدينة سطيف، أين تم على الفور تعيين فوج مهمته ترصد وتتبع المشتبه فيهما بعد أن تم تحديد هويتهما ومقر إقامتهما، تم بالتنسيق مع النيابة المحلية استصدار إذن بتفتيش مسكنهما الذي ضبط به ما يناهز الـ 200غ من المخدرات (كيف معالج) 305 قرصا مهلوسا، وكذا أسلحة بيضاء محظورة "سيف كبير وخنجر" بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره 16 مليون سنتيم و300 أورو بالعملة الصعبة تعتبر من عائدات الترويج.

الضبطية القضائية وبعد استكمالها للإجراءات القانونية اللازمة، أعدت ملفا جزائيا ضد المتورطين الإثنين عن تهمة حيازة المخدرات (كيف معالج) والمؤثرات العقلية بطريقة غير مشروعة لغرض البيع، مع حيازة أسلحة بيضاء محظورة دون مقتضى شرعي، أحيلا بموجبه أمام الجهات القضائية المختصة للبت فيه.

وفي عملية أخرى تم توقيف 21 شخصا في حالات تلبس بصدد تعاطي المخدرات، حيازة المهلوسات أو حيازة أسلحة بيضاء دون مقتضى شرعي، ذات المصالح حجزت خلال مداهماتها كمية من المخدرات (كيف معالج) على شكل قطع متفاوتة الأحجام وزنها الإجمالي 65 غ، (07) سجائر ملفوفة محشوة بالمخدرات إلى جانب (45) قرصا من المؤثرات العقلية مع عن حجز 08 أسلحة بيضاء (خناجر) كانت بحوزة بعضهم دون أي مقتضى شرعي، كما تم خلالها حجز ما يناهز الـ (55) وحدة من المشروبات الكحولية التي كان أصحابها يتناولونها بأماكن عمومية.

الضبطية القضائية، أنجزت ملفات جزائية ضد (21) متورط ثبت حيازتهم أو تعاطيهم المخدرات وحتى المؤثرات العقلية إلى جانب حيازة أسلحة بيضاء وأحيلوا بموجبها أمام الجهات القضائية المختصة، التي أمرت بوضع (10) منهم رهن الحبس، فيما وجهت استدعاءات مباشرة للبقية.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع