شرعت وزير التربية في توزيع وثيقة لتشخيص الوضع على الأطراف المعنية

جلسات محلية لإعادة النظر في المناهج التربوية قريبا

جلسات محلية لإعادة النظر في المناهج التربوية قريبا

كشف وزير التربية، محمد واجعوط، عن تنظيم جلسات محلية وجهوية وذلك تحضيرا للجلسات الوطنية لإعادة النظر في المناهج التربوية، وأوضح أن الوصاية وزعت على الفاعلين والشركاء الاجتماعين وكذا أصحاب الاختصاص وثيقة من أجل تشخيص المنظومة التربوية، والوقوف على ما هو إيجابي وما يحتاج إلى تحسين.

محمد واجعوط، وفي تصريح له أمس على هامش احتفالية بمناسبة الذكرى الـ 58 لعيد الاستقلال والشباب، أوضح أن توزيع هذه الوثيقة يشمل "الشركاء الاجتماعين، الأساتذة وأصحاب الاختصاص، وكذلك ممثلي أولياء التلاميذ".

كما أكد الوزير أن مسودة تشخيص المنظومة التربوية " ستنبثق منه رؤية جديدة مجددة لما ستكون عليه المنظمة التربوية، سوء ستعلق الأمر بالمناهج أو بالبرامج، ومحتويات الكتب "وأضاف وزير التربية أن كل هذه الإجراءات والمشاورات تأتي من أجل " تحسين وجعل المنظمة التربوية ترقى إلى ما نصبوا إليه، وستكون هنالك جلسات على مستوى المحلي ثم على المستوى الجهوي وعلى المستوى الوطني أيضا".

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع