شملت تعيين 6 رؤساء مفتشيات أقسام و 14 رئيس مصلحة جهوية للرقابة اللاحقة

حركة تغيرات جزئية في إطارات الجمارك الجزائرية

حركة تغيرات جزئية في إطارات الجمارك الجزائرية

أعلنت المديرية العامة للجمارك أمس الخميس في بيان لها, عن مواصلة الحركة الدورية الجزئية لإطارات الجمارك الجزائرية التي أقرتها من خلال تعيين ستة (6) رؤساء مفتشيات أقسام الجمارك و أربعة عشر (14) رئيس مصلحة جهوية للرقابة اللاحقة عبر القطر الوطني.

ومست الحركة الجزئية مفتشيات أقسام الجمارك لإقليم اختصاص ولايات بشار وغرداية و مستغانم و تيبازة و أم البواقي و عنابة, حسب البيان. كما مست هذه الحركة الدورية المصالح الجهوية للرقابة اللاحقة ذات الاختصاص الاقليمي الجهوي بالأغواط و ورقلة و إليزي و تمنراست و بشار و وهران و الشلف و البليدة و الجزائر خارجي و الجزائر ميناء و سطيف و قسنطينة و تبسة و عنابة عبر التراب الوطني. و تأتي هذه الحركة الدورية, حسب نفس البيان, ل"تجسد الدور الاستراتيجي لمصالح الجمارك في الميدان و تعزيز دورها الرقابي في مجابهة و محاربة كل أشكال الغش و التهريب و الجرائم الاقتصادية العابرة للحدود و الرفع من جاهزية مصالح الجمارك الجزائرية و حماية للاقتصاد الوطني والمواطن و حفاظا على مصالح الخزينة العمومية" كما تكرس هذه الحركة الجزئية "المقاربة الجديدة لتسيير الموارد البشرية المبنية على الكفاءة و الالتزام بهدف ترقية و عصرنة الخدمة العمومية الجمركية و الاداء الجمركي", يضيف البيان.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع