الشباب الجزائري واع والجزائر في الطريق الصحيح

الشباب الجزائري واع والجزائر في الطريق الصحيح

 

يرى وزير السكن والعمران والمدينة عبد المجيد تبون، أن الجزائر تتجه في الطريق الصحيح كما رسمه شهداء ثورة التحرير المجيدة، مؤكدا أن التقارير الصادرة عن الجزائر من طرف المنظمات الأجنبية غير الحكومية تقف وراءها لوبيات، وهي لا تمثل الحقيقة بدليل اعتراف الأمم المتحدة بكل المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية للجزائر.
وفي خطاب تطرق فيه إلى معظم نشاطات الحكومة، أكد وزير السكن والعمران والمدينة من ولاية بشار، في ختام زيارته إلى هناك، أمس، أن التقارير التي تصدرها عديد المنظمات الأجنبية غير الحكومية غير موضوعية ولا تمثل الواقع المعاش، مشيرا إلى أن لوبيات معروفة وراء هذه التقارير بديل، كما قال، اعتراف منظمة الأمم المتحدة بكل المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.
وفي رسائل موجهة للشباب خاصة سكان الجنوب، أكد الوزير أن الشباب الجزائري متشبع بالوطنية وواع ولن ينساق وراء أي كان، مشيرا إلى أن الدولة الجزائرية بقيادة رئيس الجمهورية لا تبخل في الاستجابة لكل المطالب الموضوعية لسكانها، مذكرا أنه منذ تولي الرئيس بوتفليقة مهامه تم توزيع 3 ملايين وحدة سكنية من مختلف الصيغ، وأقر بأن الجزائر تواجه فعلا أزمة اقتصادية بعد تراجع مداخيلها بنسبة 50 بالمائة إثر تراجع أسعار المحروقات، لكن، كما قال، هي ليست في مرحلة الخطر بفضل حنكة ويقظة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة وجيل الثورة التحريرية المجيدة.
وجدد التأكيد على أنه ورغم الأزمة الاقتصادية إلا أنه لا تراجع عن دعم الدولة لبرامجها في قطاع السكن والتعليم والصحة والتحويلات الاجتماعية، مضيفا أنه وبأمر من رئيس الجمهورية، فإن أسعار المواد الأساسية الواسعة الاستهلاك خط أحمر ولن تمس أسعارها.
إكرام. س
 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha